EN
  • تاريخ النشر: 24 يناير, 2009

يحافظ على العظام ويقوي المناعة فيتامين "دي" يقي من تدهور القدرة العقلية للمسنين

أظهرت دراسة بريطانية أمريكية مشتركة أن فيتامين دي يقي من تدهور القدرة العقلية خلال فترة الشيخوخة، كما أنه يحافظ على العظام ويزيد من قوة جهاز المناعة.

  • تاريخ النشر: 24 يناير, 2009

يحافظ على العظام ويقوي المناعة فيتامين "دي" يقي من تدهور القدرة العقلية للمسنين

أظهرت دراسة بريطانية أمريكية مشتركة أن فيتامين دي يقي من تدهور القدرة العقلية خلال فترة الشيخوخة، كما أنه يحافظ على العظام ويزيد من قوة جهاز المناعة.

وكشفت الدراسة، التي أجريت على عينة مكونة من ألفي شخص تجاوزت أعمارهم الخامسة والستين، أن الأشخاص الذين يتمتعون بمعدلات مرتفعة من الفيتامين دي أقل مرتين تأثرا بتدهور القدرة الذهنية.

وذكر التقرير الطبي لنشرة MBC يوم الجمعة 23 يناير/كانون الثاني 2009، أن الخبراء يؤكدون على أهمية فيتامين دي، خاصة في مرحلة الشيخوخة، لما له من فوائد كبيرة في الحفاظ على عظام قوية وجهاز مناعة فاعل، كما يساعد الجسم على امتصاص الكالسيوم والفسفور.

وينصح الأطباء دائما بالحصول على نسبة كافية من فيتامين دي في الوجبات الغذائية، باعتباره عاملا حيويا للحفاظ على العظام، نظرا لأنها يساعد الجسم على امتصاص الكالسيوم، وقد كشفت العديد من الدراسات عن أهميته لدى الأشخاص في مرحلة الشيخوخة، الذين يفتقرون إلى المستويات الكافية من هذا الفيتامين في دمائهم، وتزيد المشكلة لدى الأفراد الذين لا يتعرضون للشمس ويعيشون في أماكن مغلقة.

يتوافر فيتامين دي في الحليب وعصير البرتقال، وبعض الحبوب والأسماك مثل السلمون والسردين، ومن أهم مصادره الطبيعية أشعة الشمس، حيث تعمل الأشعة فوق البنفسجية الطبيعية من الشمس على تحويل مركب "الأرجسترول" الموجود في الطبقة الدهنية تحت الجلد إلى فيتامين دي عند تعريض الجسم لها، لذلك يعتبر تعريض الأطفال لأشعة الشمس لفترة ما يوميا من الوسائل المهمة في وقايتهم من مرض ترقق العظام.

وتشير الدراسات إلى أن الشخص البالغ يحتاج يوميا إلى نحو 400 وحدة دولية من فيتامين دي، والحامل والمرضع من 400-800 وحدة دولية، والطفل قبل البلوغ من 300-400 وحدة، ويلزم لعلاج ترقق العظام نحو 500-1500 وحدة يوميا.