EN
  • تاريخ النشر: 06 أبريل, 2011

تعتمد على زرع خلايا لإنتاج الحيوانات المنوية داخل الخصية فريق طبي أردني يتوصل لطريقة جديدة لعلاج العقم عند الرجال

يعمل فريق طبي أردني من خلال العلاج بالخلايا الجذعية للوصول إلى طريقة علاجية لحل مشكلة العقم عند الرجال.

يعمل فريق طبي أردني من خلال العلاج بالخلايا الجذعية للوصول إلى طريقة علاجية لحل مشكلة العقم عند الرجال.

وقال تقرير نشرة التاسعة على قناة MBC الثلاثاء 5 إبريل/نيسان، إن هناك دراسات وتطبيقات مبدئية يعمل عليها الفريق الطبي الأردني، بانتظار نتائجها.

من جانبه قال د. أديب الزعبي -خبير في الخلايا الجذعية-: "ما تتميز به طريقتنا الجديدة، هو أننا نقوم بزراعة الخلايا الجذعية داخل خصية الرجل، لأن الخلايا مأخوذة من الرجل وتعود إلى الرجل في نفس اليوم، ثم تقوم تلك الخلايا الجذعية بتصنيع حيوانات منوية داخل خصية الرجل دون تدخل بشري".

وأشار تقرير النشرة إلى أن أكثر من أربعين عملية تمت على أيدي الفريق الطبي، نجح عدد منها بعد حدوث تغييرات في عملية إنتاج الحيوانات المنوية التي كانت صفرا، وعلق على ذلك د.نجيب لويس -رئيس الفريق الطبي المشرف على زراعة الخلايا- قائلاً: "عالجنا حتى الآن 44 حالة، 22 منهم قمنا باستكشاف الخصيتين لمعرفة النتائج إلى الآن".

وتابع: "رصدنا 7 حالات تطور إنتاج الحيوانات المنوية بها كثيرا، حيث لم يكن هناك حيوانات منوية قبل ذلك، 4 منهم وجدت خلالها حيوانات منوية كاملة النمو".

وعن وجود مخالفات أخلاقية حال تطبيق هذا الأسلوب العلاجي قال د. محمود الطاهات -عضو اللجنة الأخلاقية المشرفة على الفريق الطبي- "هذا العمل أخلاقي في الدرجة الأولى لمن لا يستطيع الإنجاب لعدم وجود نطف في السائل المنوي".

واستطرد: "ما نقوم به هو مساعدته من الصفر إلى ما هو زيادة عن الصفرلافتا إلى أن ذلك يعد مكسبا كبيرا.