EN
  • تاريخ النشر: 07 فبراير, 2011

عالم روسي يكشف أسرار "إكسير الشباب"

كشف علمي جديد للحفاظ على شباب دائم

كشف علمي جديد للحفاظ على شباب دائم

صار حلم تأخير الشيخوخة أمرًا متاحًا بفضل النتائج المبهرة التي توصلت إليها بعض البحوث العلمية التي أجريت في هذا الصدد في عدد من مختبرات العاصمة الروسية موسكو.

  • تاريخ النشر: 07 فبراير, 2011

عالم روسي يكشف أسرار "إكسير الشباب"

صار حلم تأخير الشيخوخة أمرًا متاحًا بفضل النتائج المبهرة التي توصلت إليها بعض البحوث العلمية التي أجريت في هذا الصدد في عدد من مختبرات العاصمة الروسية موسكو.

وذكرت نشرة MBC، يوم الاثنين 7 فبراير/شباط 2011، أن العالم الروسي فلاديمير سكولاتشوف عميد كلية الهندسية البيولوجية الروسية؛ توصل إلى فك أسرار "إكسير الشباب" لتأخير الشيخوخة والتمتع بصحة جيدة.

وأوضح سكولاتشوف أن "أجسادنا تشيخ؛ لأن خلاياها مبرمجة على التدمير الذاتيوأنه في الأبحاث التي أجريت حول هذه المسألة، اكتشف العلماء أن "الميتوكندريا" –وهي جزيئات مستطيلة أو مستديرة من الخليةتمد الخلية بالطاقة، وهي غنية بالعديد من الدهون والإنزيمات، وتموج بالعديد من السوائل الحرة التي تسبب تلف الخلايا؛ لأنها تشيخ وتضعف؛ ما يتسبب بتلف الخلية بالكامل.

وأشار العالم الروسي إلى أنه بعد عمل علمي استمر 40 عامًا، خرجت الوصفة السحرية "سي كيه كيو وانوهي مادة دون آثار ضارة على الجسم، شريطة الحفاظ على صحة سليمة والابتعاد عن كل ما يؤذيها.

وأضاف سكولاتشوف أنهم أنتجوا هذه المادة الجديدة على أساس مضادات الأكسدة الميتوكوندريا للتخلص من مركبات الأكسجين التفاعلية التي تدمر الأنسجة والمسوؤلة عن العديد من التغيرات المرتبطة بالعمر.

وأشارت النشرة إلى أنه خلال 5 سنوات سيُطرح هذه العلاج في الأسواق، دون أن تكون له أي مضاعفات جانبية، وفقًا لتأكيدات البروفيسور سكولاتشوف، فيما يُعد إنجازًا علميًّا لإحداث تباطؤ في معدلات الإصابة بالشيخوخة، ويمهِّد لفتوحات كبيرة في علاج الكثير من الأمراض، مثل أمراض السرطان، والقلب، وأمراض العيون.

وفي السياق ذاته، يؤمن سكولاتشوف بأن الابتعاد عن الضغوط النفسية والأطعمة الجاهزة، والتقرب إلى الله والصيام وحب الآخرين؛ هي الأسرار الحقيقية للحياة وطول العمر.