EN
  • تاريخ النشر: 07 مارس, 2011

طريقة جديدة لحفظ البيض وحمايته من بكتيريا التسمم

توصل باحث أمريكي إلى طريقة جديدة لحفظ البيض والحد من تعرضه لبكتيريا السالمونيلا المسببة للتسمم.

وكشف تقرير نشرة التاسعة الأحد 3 مارس/آذار 2011، أن إصابة البيض بجرثومة السالمونيلا أدى إلى إبادة مليار بيضة.

  • تاريخ النشر: 07 مارس, 2011

طريقة جديدة لحفظ البيض وحمايته من بكتيريا التسمم

توصل باحث أمريكي إلى طريقة جديدة لحفظ البيض والحد من تعرضه لبكتيريا السالمونيلا المسببة للتسمم.

وكشف تقرير نشرة التاسعة الأحد 3 مارس/آذار 2011، أن إصابة البيض بجرثومة السالمونيلا أدى إلى إبادة مليار بيضة.

وقام عالم الأغذية كيفن كير بتطوير طريقة جديدة للحد من إصابة البيض بهذه الجرثومة.

وقال كير إنه يتم جمع البيض وتبريده في 12 دقيقة، حيث يضبط غاز ثاني أكسيد الكربون على 110 درجة فهرنهايت تحت الصفر، ما يكون طبقة خفيفة من الثلج أسفل قشرة البيضة وبذوبانها تنخفض درجة حرارة البيض لتقف عند 45 درجة فهرنهايت، ما يمنع نمو بكتيريا السالمونيلا.

وأشار تقرير النشرة إلى أن مدة صلاحية بيع البيض تتراوح من 4 -6 أسابيع، يزيدها التبريد بغاز ثاني أكسيد الكربون إلى 12 أسبوعا.

وأوضح التقرير أن تكنولوجيا الطريقة الجديدة ستكون متاحة لمربي الدجاج خلال عام من الآن، وحتى ذلك الوقت ينبغي تعريض البيض لحرارة النار الشديدة قبل تناوله.