EN
  • تاريخ النشر: 20 ديسمبر, 2010

زراعة كاحل جديد تغني عن عمليات لحام المفصل

توصل الأطباء إلى تقنية جراحية جديدة لزراعة كاحل للمرضى الذين يشكون من آلام في كاحل القدم وامتداد الآلام، لتشمل باقي عظام الجسم، واعتبر الأطباء أن زراعة الكاحل أعطت نتائج أفضل من لحام المفصل المتحرك.

  • تاريخ النشر: 20 ديسمبر, 2010

زراعة كاحل جديد تغني عن عمليات لحام المفصل

توصل الأطباء إلى تقنية جراحية جديدة لزراعة كاحل للمرضى الذين يشكون من آلام في كاحل القدم وامتداد الآلام، لتشمل باقي عظام الجسم، واعتبر الأطباء أن زراعة الكاحل أعطت نتائج أفضل من لحام المفصل المتحرك.

وذكرت نشرة MBC يوم الأحد 19 ديسمبر/كانون الأول 2010، أن تقنية لحام مفصل الكاحل قد تخفف من الآلام، لكنها تحد من حرية حركة القدمين.

واستخدم الفريق الطبي الطريقة الجديدة الجراحية الجديدة لأول مرة، معتمدا على المعادن والبلاستيك، كما حققت الجراحة نجاحا بمعدل ما بين 85 إلى 95 %.

وينصح الأطباء عادة مصابي آلام الكاحـل والقــدم، باختيار حذاء مريح تكون قاعدته من الكاوتش المطاط السميك، وضرورة العمل على تقوية عضلات الرجل والقدم وارتداء أحذية رياضة ذات رقبة عند ممارسة الرياضة، مع أهمية المحافظة على الوزن المناسب، وفي حالة حدوث التواء لمفصل الكاحل، يجب الإسراع إلى استخدام كمادات الثلج مع الاستلقاء ورفع الكاحل على وسادة بحيث يكون أعلى من مستوى الفخذ.

كما ينصح الأطباء أيضا بتجنب المشي حافياً وتجنب الوقوف لفترات طويلة بدون أخذ قسط من الراحة، وكذلك تجنب الجري على الأسفلت وممارسة رياضة الجري في المضمار المخصص للجري أو على الرمل أو الحشيش.

ويعد الكاحل أحد أكثر المفاصل عرضة للإصابة، وهو يشكل مكان التقاء ثلاث عظام، ومن أبرز أسباب ألم الكاحل والقدم: (الكسور، التهاب الأوتار، التهاب وتر أخيل، ارتداء الأحذية غير المناسبة).