EN
  • تاريخ النشر: 15 مايو, 2009

أطلقتها جماعة رسالة حياة رسالة الشوارع.. نشاط إنساني لمساعدة الفقراء بلبنان

رسالة الشوارع، نشاط القلوب الحية يهتم بالمتروكين والمهمشين من كل الأعمار في لبنان، حيث يستعد فريق من جماعة "رسالة حياة" لإطلاق رسالته لمساعدة الفقراء والمحتاجين من خلال نقل حصص غذائية لهم ودعوتهم للانتقال إلى بيت تابع للجمعية ورعايتهم فيها.

رسالة الشوارع، نشاط القلوب الحية يهتم بالمتروكين والمهمشين من كل الأعمار في لبنان، حيث يستعد فريق من جماعة "رسالة حياة" لإطلاق رسالته لمساعدة الفقراء والمحتاجين من خلال نقل حصص غذائية لهم ودعوتهم للانتقال إلى بيت تابع للجمعية ورعايتهم فيها.

وذكر التقرير الذي أعدته ميرنا سركيس من لبنان لنشرة MBC يوم الجمعة الـ15 من مايو/أيار أن رسالة الشوارع التي تبنتها الجماعة مفاداها نقل حصص غذائية للفقراء وللمتروكين والمنسيين، وأيضا دعوة من يقبل منهم الانتقال إلى بيت والانضمام إلى نحو 60 شخصا من مسنين وشباب وأطفال، حيث تؤمن الجماعة لهم الغذاء والدواء والدراسة.

وتقول "ميشا صوما -متطوعة من جماعة رسالة حياة- "إننا نقوم بالبحث عن الحالات الأكثر فقراء، وهناك العديد من الأشخاص الذين يعيشون في أوضاع صعبة، ومهمة الجماعة تقديم الخدمات التي تعين هؤلاء على الحياة ودعوة البعض منهم للعيش في بيت الجماعة وتقديم الرعاية المتكاملة لهم".

وعرض التقرير لبعض الحالات التي تعيش في أوضاع صعبة مثل السيدة "كلود" التي كان بيتها فيما مضى متحفا وكانت هي أميرته، ولكنها الآن باتت تعيش أيام صعبة، فهي لا تجد من يعولها ويؤمن لها تكاليف المعيشة.

ومن ضمن الحالات أيضا كانت السيدة "استير" الثمانينية التي تطلق تأوهات تخرج موجعة حينا وملطفة أحيانا بتعليقاتها المرحة الساخرة، وهناك العديد من البيوت الفقيرة التي قد لا تستوقف العابرين في هذه الأمكنة، لكنها استوقفت جماعة رسالة حياة التي تعتقد أنه بإعانة الفقير والمتألم تكمن السعادة ويكمن حب الله.