EN
  • تاريخ النشر: 04 يناير, 2010

دعوة رسمية إلى ضم الأيتام والمسنين للتأمين الصحي بالسعودية

رفعت لجنة الشؤون الاجتماعية والأسرة والشباب بمجلس الشورى السعودي توصية لصالح المستفيدين من الضمان الاجتماعي؛ تنص على شمولهم بالتأمين الصحي التعاوني، شريطة ألا يقف على فئة معينة منهم، بل يشمل الفئات المستحقة للضمان الاجتماعي من الأرامل والأيتام والمعوقين والمسنين وذوي الظروف الخاصة.

  • تاريخ النشر: 04 يناير, 2010

دعوة رسمية إلى ضم الأيتام والمسنين للتأمين الصحي بالسعودية

رفعت لجنة الشؤون الاجتماعية والأسرة والشباب بمجلس الشورى السعودي توصية لصالح المستفيدين من الضمان الاجتماعي؛ تنص على شمولهم بالتأمين الصحي التعاوني، شريطة ألا يقف على فئة معينة منهم، بل يشمل الفئات المستحقة للضمان الاجتماعي من الأرامل والأيتام والمعوقين والمسنين وذوي الظروف الخاصة.

وفي معرض تعليقه على هذه الخطوة قال حمد القاضي -عضو لجنة الشؤون الاجتماعية والأسرة بمجلس الشورى السعودي، لنشرة التاسعة على قناة MBC1، في حلقة الإثنين الـ4 من يناير/كانون الثاني- "هذه الفئات من الأيتام والمطلقات وكبار السن وذوي الاحتياجات الخاصة هم أحوج ما يكونون للرعاية خاصة الرعاية الصحية، وهذا الأمر سيوفر لهم العلاج بالمجان سواء في المستشفيات الحكومية أم الأهلية".

وأضاف "هناك أمر آخر دعاهم إلى رفع هذه التوصية التي تأتي في سياق حرص الحكومة السعودية وخادم الحرمين الشريفين لهذه الفئات لتقديم مستوى الرعاية الميسرة لهم، والتي كان آخرها تسديد الماء والكهرباء لهم".

وطالب مجلس الشورى وزارة الشؤون الاجتماعية بإجراء دراسات مسحية لتحديد الاحتياجات الكمية والنوعية لكل مناطق المملكة والتعريف بالخدمات التي تقدمها لفئات المجتمع، لضمان تحقيق الاستفادة المطلوبة منها.

وهذه التوصية وفي حال إقرارها تحت قبة المجلس سترفع إلى مجلس الوزراء السعودي لمناقشتها وسط أمل بأن ترتقي هذه التوصية إلى قرار يدخل حيز التنفيذ قريبا.