EN
  • تاريخ النشر: 27 مارس, 2011

دراسة طبية تنصح باستخدام لغة الإشارة مع الطفل

أشارت دراسة حديثة إلى أن لغة الإشارة تساعد على النمو والترابط العقلي لدى الطفل، مؤكدة أن استخدام الأهل للإشارة مقرونة بالكلام، يسهل فيما بعد النطق والكلام على الطفل.

أشارت دراسة حديثة إلى أن لغة الإشارة تساعد على النمو والترابط العقلي لدى الطفل، مؤكدة أن استخدام الأهل للإشارة مقرونة بالكلام، يسهل فيما بعد النطق والكلام على الطفل.

ونقلت نشرة MBC1 يوم السبت 26 مارس/آذار عن دكتور روبرت فيفر، اختصاصي في النطق بجامعة ميامي الأمريكية قوله، "إن لغة الإشارة تساعد على نمو دماغ الطفل والترابط العقلي عنده، بحسب دراسة حديثة".

وأضاف فيفر أن "الأطفال المتدربين على لغة الإشارة يتمكنون من الكلام عندما يبلغون شهرهم السابع والعشرين".

وللأطفال القدرة على التعبير عن أنفسهم عندما يبلغون الشهر السادس،

ونصحت الدراسة الأبوين باستخدام الكلمات مقرونة بلغة الإشارة لأن ذلك يساعد الطفل على تحوله من لغة الإشارة إلى لغة الكلام مع تقدم العمر.

وأضافت الدراسة "أن مثل هذه الوسيلة تكفي الوالدين القلق المستقبلي على تأخر الطفل في النطق والكلام".