EN
  • تاريخ النشر: 19 يونيو, 2011

دراسة أمريكية تربط فاعلية الدواء بـ"جينات المريض"

أوضحت دراسة لباحثين في جامعة فاندربيليت الأمريكية أن فاعلية العقاقير الطبيبة تختلف من مريض إلى آخر؛ ذلك نتيجة التركيب الجيني لكل مريض، وخصوصًا عندما يتعلق الأمر بالعقاقير التي يتناولها مرضى القلب.

أوضحت دراسة لباحثين في جامعة فاندربيليت الأمريكية أن فاعلية العقاقير الطبيبة تختلف من مريض إلى آخر؛ ذلك نتيجة التركيب الجيني لكل مريض، وخصوصًا عندما يتعلق الأمر بالعقاقير التي يتناولها مرضى القلب.

وقال د. "دان رودان" -اختصاصي في الصيدلة بجامعة فاندربيليت-: "إنه إذا لم نتعرف على الجينات، سنعطي جميع المرضى الدواء ذاتهوتابع: "يمكن أن تصاب بصدمة قلبية أو جلطة أو تصاب بتجلط؛ بسبب الدعامات المزروعة وقد يكلفك ذلك الموت".

وقام الباحثون بعمل برنامج جديد، يوفر للأطباء الدقة في وصف ما يناسب كل مريض من دواء، بعد القيام باختبار بسيط للدم.

وأضاف رودان "نرغب في الاعتقاد بأننا عندما نصف دواء لأي مريض إننا نعمل عملا جيدا، اختبار الدم الجديد يمكننا من التأكد، من أن المرضى يتعاطون الدواء الملائم لتركيباتهم الجينية".