EN
  • تاريخ النشر: 06 يونيو, 2011

خرق الهدنة بين المعارضة وأنصار الرئيس اليمني

لم يكتب للهدنة التي أعلنتها المعارضة في اليمن وأنصار الرئيس علي عبد الله صالح، الاستمرار إلا ساعات معدودة؛ إذ خُرقت برصاص أطلقه قناصة بالقرب من منزل الشيخ صادق الأحمر في صنعاء؛ ما أدى إلى مقتل 3 من أنصاره.

لم يكتب للهدنة التي أعلنتها المعارضة في اليمن وأنصار الرئيس علي عبد الله صالح، الاستمرار إلا ساعات معدودة؛ إذ خُرقت برصاص أطلقه قناصة بالقرب من منزل الشيخ صادق الأحمر في صنعاء؛ ما أدى إلى مقتل 3 من أنصاره.

وحسب نشرة التاسعة على MBC، أكد الأمين العام لمجلس التعاون الخليجي عبد اللطيف الزياني؛ أن المبادرة الخليجية لا تزال الحل الأمثل للأزمة اليمنية، مؤكدًا استعداد دول المجلس لإعادة تفعيلها.

وأعلن ائتلاف المعارضة اليمنية، أنه يساند نقل السلطة إلى نائب الرئيس اليمني بعدما غادر صالح اليمن طلبًا للعلاج في السعودية.

ومن جانبهم، طالب شباب الثورة الشعبية بتشكيل مجلس رئاسي انتقالي يضم كافة القوى الوطنية لإدارة شؤون البلاد وتشكيل حكومة جديدة.

وعن صحة الرئيس اليمني، قال حسين فقيه مراسل MBC في الرياض للنشرة، إن الرئيس اليمني أجريت له 3 عمليات جراحية، وإن صحته صارت مستقرة، وهو الآن يحظى بعناية طبية فائقة، وإن عودته إلى اليمن ستكون خلال أسبوعين.