EN
  • تاريخ النشر: 19 فبراير, 2011

جهاز طبي ينبه المريض إلى قرب حدوث السكتة القلبية

تمكن الأطباء من زراعة جهاز جديد في صدور الذين يعانون من مرض القلب، يوفر إشعارا مبكرا لتنبيه المريض والطبيب إلى أن سكتة قلبية على وشك الحدوث.

تمكن الأطباء من زراعة جهاز جديد في صدور الذين يعانون من مرض القلب، يوفر إشعارا مبكرا لتنبيه المريض والطبيب إلى أن سكتة قلبية على وشك الحدوث.

وأوضح دكتور أندرو كابلان، وهو متخصص في أمراض القلب، أن جهاز الإنذار المبكر للسكتة القلبية يعد بمثابة ثورة تكنولوجية في عالم الطب؛ حيث يرصد سرعة تغييرات انخفاض سريان الدم في القلب".

ويعمل الجهاز على تنظيم ضربات القلب ويزرع في الصدر ثم يمد منه سلك لداخل القلب ليحلل على نحو مستمر إيقاع نبضات القلب، لينبئ عن أي انسدادات قد تحدث في الشريان التاجي.

وفي حال تقصى الجهاز لمشكلات في القلب فإنه يرسل ذبذبات يلتقطها جهاز الإشعاع الذي يحمله المرضى، مرسلا أضواء وأصوات منبه للاتصال بالإسعاف.

وعندما يدخل المريض على الطبيب فإنه يستخرج الجهاز بدلا من فحص المريض نفسه؛ وذلك لأن الجهاز به كافة البيانات، التي توضح حالة المريض في الحال ما إذا يعاني حرقة في المعدة، أم انه يعاني من سكتة قلبية.