EN
  • تاريخ النشر: 08 فبراير, 2010

جزائري يبتكر كتاب شعر للمكفوفين

نجح عبد الرحمن أمالو -مواطن جزائري- في ابتكار كتاب شعر للمكفوفين يتيح لهم الاستماع إلى القصائد، وكتابتها بالاستناد إلى النوتة الموسيقية وبشكل يتماشى تماما مع المشاعر والأحاسيس التي يمرون بها.

  • تاريخ النشر: 08 فبراير, 2010

جزائري يبتكر كتاب شعر للمكفوفين

نجح عبد الرحمن أمالو -مواطن جزائري- في ابتكار كتاب شعر للمكفوفين يتيح لهم الاستماع إلى القصائد، وكتابتها بالاستناد إلى النوتة الموسيقية وبشكل يتماشى تماما مع المشاعر والأحاسيس التي يمرون بها.

وأشار رفيق بخوش مراسل نشرة MBC اليوم الإثنين 8 فبراير/شباط 2010- إلى أن هذا الكتاب هو الأول من نوعه الذي يعتمد على كتابة خاصة للقصيدة الشعرية باستخدام النوتة الموسيقية.

واستعرضت النشرة تجربة كفيف جزائري في قراءة إحدى القصائد الشعرية بطريقة البراي، مستخدما أسلوب الكتابة الذي اخترعه أمالو لمساعدة هؤلاء المكفوفين على قراءة القصائد بطريقة تتوافق مع أحاسيسهم.

ولم يقف ابتكار أمالو عند حدود الكتابة والقراءة بأسلوب النوتة الموسيقية، بل اخترع لوحا ونوعا من القلم يمكن استخدامه في الكتابة على الورق بدقة في خطوط موسيقية تقرا بالأصابع، وترتيب النقط في النوتة الموسيقية قائم على تناسق هذه الخطوط والمنحنيات البارزة.

وأضاف أمالو أن كتاب البراي مرفق به قرص مضغوط يساعد أي شخص كفيف على قراءة كل ما يوجد في الكتاب باستخدام حاسة السمع.