EN
  • تاريخ النشر: 06 يوليو, 2011

بتثبيت الرأس بضلع عظمي جراحة تعيد تثبيت جمجمة منفصلة برأس طفل

توصل جراحو المخ والأعصاب بالولايات المتحدة إلى طريقة جديدة لإعادة تثبيت الجمجمة المنفصلة عن الجسم بقضيب من معدن "التيتانيوم" وعظمة تؤخذ من أضلاع المريض.

  • تاريخ النشر: 06 يوليو, 2011

بتثبيت الرأس بضلع عظمي جراحة تعيد تثبيت جمجمة منفصلة برأس طفل

توصل جراحو المخ والأعصاب بالولايات المتحدة إلى طريقة جديدة لإعادة تثبيت الجمجمة المنفصلة عن الجسم بقضيب من معدن "التيتانيوم" وعظمة تؤخذ من أضلاع المريض.

ونجح الدكتور نيكولاس ثيودور جراح المخ والأعصاب بمعهد بارو للأمراض العصبية، في تثبيت رأس الطفل "ميكا" بضلع عظمي وقضيب من "التيتانيومحسب تقرير نشرة MBC، الأربعاء 6 يوليو/تموز 2011.

ووصف نيكولاس صعوبة الوضع، موضحًا أنه مع كل نفس يتنفسه الطفل يبدو أن الجمجمة والنخاع يتحركان منفصلَيْن.

ونجح نيكولاس في تمكين الطفل من الحركة مجددًا بعد حادث أليم تعرض له، بنجاحه في وصل الروابط بين الجمجمة والنخاع.