EN
  • تاريخ النشر: 27 ديسمبر, 2010

تمرين الدماغ يحميها من الخرف وقت الشيخوخة

القراءة تحمي الدماغ من الخرف

القراءة تحمي الدماغ من الخرف

أظهرت دراسة أمريكية حديثة استغرقت 12 عاما وشملت 1100 شخص تجاوزت أعمارهم الـ65، أن الدماغ البشرية يمكن تمرينها على النحو الذي نمرن به عضلات أجسامنا.

  • تاريخ النشر: 27 ديسمبر, 2010

تمرين الدماغ يحميها من الخرف وقت الشيخوخة

أظهرت دراسة أمريكية حديثة استغرقت 12 عاما وشملت 1100 شخص تجاوزت أعمارهم الـ65، أن الدماغ البشرية يمكن تمرينها على النحو الذي نمرن به عضلات أجسامنا.

وأضافت الدراسة وفقا لما ذكرته نشرة MBC يوم الأحد 26 ديسمبر/كانون الأول 2010- أن من المحفزات الطبيعية لتمرين الأدمغة هي القراءة ولعب الورق ولعب الجولف والاستماع إلى المذياع.

وأشارت الدراسة كذلك إلى أن المحفزين لأدمغتهم أظهروا تدهورا أقل في القدرات العقلية، بسبب أن التدهور في حال الدماغ لا يصيب جذور الخلايا العصبية، كما أن تمرينات الدماغ تحد أيضا من "الخرف".

ويسعى الأطباء حاليا إلى معرفة أسباب توقف بعض خلايا الدماغ عن أداء وظيفتها مع التقدم في السن.

وأكدت الدراسات الحديثة أيضا أن تمرين الدماغ يمكن أن يساعد على تحسين التركيز والذاكرة، ويعتقد بعض العلماء أيضاً بأنّه يمكن أن يخلق "احتياطيا إدراكيا" يسمح للمرء بالبقاء حاد الذهن في مرحلة الشيخوخة.

وينصح الأطباء بممارسة بعض التمرينات البسيطة بشكل يومي، وهي: (القراءة، ولعب الألغاز، استعمال اليد الأخرى، وممارسة ألعاب الفيديو والإنترنت، وتعلم لغة أجنبية).