EN
  • تاريخ النشر: 07 يونيو, 2009

تقنية يابانية لإنتاج ألواح شمسية أكثر شفافية ومرونة

بدأت في العاصمة اليابانية طوكيو أعمال المعرض التقني الذي شهد آفاق جديدة في عالم المنتجات التقنية المتخصصة في توليد الكهرباء من الطاقة الشمسية.

بدأت في العاصمة اليابانية طوكيو أعمال المعرض التقني الذي شهد آفاق جديدة في عالم المنتجات التقنية المتخصصة في توليد الكهرباء من الطاقة الشمسية.

وكان الجديد في معرض العام الحالي ظهور اللوائح الشمسية التي بلغت درجة من المرونة تجعل من الممكن تركيبها على مختلف أشكال السطوح. بل ويمكن استخدامها في صناعة الحقائب والمحافظ والدفاتر، والاستفادة من الطاقة المتولدة لشحن الهواتف النقالة أو تشغيل الآلات الحاسبة والدفاتر الإلكترونية وما إلى ذلك.

يقول المهندس ياسوشي تاكويا أحد المشاركين في المعرضانتهينا كليا من تطوير بنية الخلية الشمسية الشفافة بنجاح، ونحن الآن مرحلة تطوير المنتجات التطبيقية، وقد بدأنا ذلك في خريف العام الماضي، ونحن الآن نسعى للاستفادة من هذا المعرض لاستكشاف ردة الفعل.

اللافت للنظر أن التوظيف الفعلي لإمكانات اللوائح الشمسية الفائقة القدرة في أرجاء العاصمة اليابانية لم يعد أمرًا نظريًّا. حيث تم تطبيق تلك التكنولوجيا على حي سوغامو الملقب بحي المسنين، والمعروف بسوقه القديم الذي يرفض بعناد كل ما هو جديد.

وفي هذا الإطار تقول توموكو أوشيرو -من سكان حي سوغامو بطوكيو-: فوجئنا في البداية بتركيب اللوائح الشمسية، غير أننا مع الوقت بدا لدينا أنها فكرة جيدة توفر من استهلاك الكهرباء في المحال التجارية. مضيفة أنهم يستمتعون يوميا بمراقبة اللائحة الإلكترونية المعلقة في الشوارع والتي تظهر مقدرا الطاقة الذي تم توفيرها.