EN
  • تاريخ النشر: 15 ديسمبر, 2010

تقنية طبية جديدة لحل مشكلات إصابات الكاحل والقدمين

توصل الأطباء إلى تقنية جديدة من شأنها حل مشكلات الإصابات في الكاحل والقدمين عند الرياضيين، وذلك عبر إجراء عملية جراحية تعتمد على تقوية الأربطة من خلال حقن الخلايا الجذعية.

  • تاريخ النشر: 15 ديسمبر, 2010

تقنية طبية جديدة لحل مشكلات إصابات الكاحل والقدمين

توصل الأطباء إلى تقنية جديدة من شأنها حل مشكلات الإصابات في الكاحل والقدمين عند الرياضيين، وذلك عبر إجراء عملية جراحية تعتمد على تقوية الأربطة من خلال حقن الخلايا الجذعية.

وذكرت نشرة MBC يوم الثلاثاء 14 ديسمبر/كانون الأول 2010 أن د. أس روبرتس -اختصاصي العظام- أكد أن الخلايا الجذعية يتم الحصول عليها من حوض المريض، وحقنها في كاحله.

واستعرضت النشرة قصة برنكي كارنار (متسلق جبال) الذي تعرض لإصابة في كاحله، وطبق عليه أسلوب العلاج الجديد، وجاء بنتائج إيجابية في حالته، وتمت معالجة التمزقات والالتهابات في قدمه وكاحله، وإعادتها إلى وضعها الأول.

وأشار الطبيب روبرتس إلى أنه قبل إجراء العملية لكارنار لم توجد مساحة بين المفاصل، وبعد إجراء العملية لاحظ الأطباء الفرق في الغضاريف التي يصل طولها إلى ثلاثة سنتيمترات.

وبعد نجاح العملية أعرب كارنار عن سعادته، مؤكدا أنه أصبح بإمكانه ممارسة رياضة تسلق الجبال لثلاثين سنة أخرى مقبلة، وأنه أصبح مصمما على قهر الجبال، وألا تقهره الإصابات.