EN
  • تاريخ النشر: 04 يونيو, 2009

تقنية جديدة للاستمتاع بكرة القدم وسباقات السيارات

نجح علماء الكمبيوتر في الوصول إلى تقنية جديدة تتيح للمشاهدين متابعة كل حركة والاستمتاع بمتابعتها في المباريات والسباقات المختلفة.

  • تاريخ النشر: 04 يونيو, 2009

تقنية جديدة للاستمتاع بكرة القدم وسباقات السيارات

نجح علماء الكمبيوتر في الوصول إلى تقنية جديدة تتيح للمشاهدين متابعة كل حركة والاستمتاع بمتابعتها في المباريات والسباقات المختلفة.

تقوم التقنية الجديدة -المقدمة بواسطة الكمبيوتر- على تقديم عرض بياني، للحركة التي ينفذها شخص ما، أو سيارة أو أي نوع من الوسائل التي تتسم حركتها بالسرعة الشديدة، وهو ما يوضحه مهندس الكهرباء كِن ميلنز بالقول: نتحكم بكاميرات البث ونعرف ما هي وجهة الكاميرا وكيف تُقرب الصورة، وذلك باستخدام المعادلات الرياضية، بحيث يصبح في إمكاننا أن نسقط العرض البياني على ملعب كرة القدم.

وبالنظر إلى التقنية الجديدة، فقد وصل علماء الكمبيوتر ومهندسو الكهرباء في شركة سبوتس فيجين إلى استعمال تقنية الكروما المستخدمة في نشرات الأحوال الجوية، ليركبوا فوقها خط التماس الأول في الملعب.

أما فيما يتصل بسباقات السيارات، فإن التقنية الجديدة تجعل الخفي مرئيّا؛ حيث يستخدم العلماء الخوارزميات أو المعادلات المتطورة المتعلقة بديناميكيات السوائل لرؤية كيف ينساب الهواء فوق السيارة، ويتعقبونها بجهاز تحديد الموقع، ومن ثم يصبح في إمكانهم تكوين عرض بياني لما يحدث في اللحظة نفسها لتوضيح ما يجري. وهكذا بات في مقدور العلماء تتبع السيارات التي تسير بسرعة 200 ميل في الساعة بدقة متناهية.

ترى كيف يكون الأمر بالنسبة للألعاب الأخرى؟

في تقريرها لنشرة التاسعة ذكرت مريم بلحاج صالح، أنه فيما يتصل بلعبة البيسبول، فإن الكاميرا الجديدة لا تتعقب رمي الكرة فقط، بل بإمكانها تتبع الرامي.

أما في لعبة الجولف فإن الرادار يقيس سرعة الهراوة والكرة، وفي لعبة كرة القدم يستخدمون الليزر وهو شبيه بالرادار ويعمل بالأشعة تحت الحمراء لالتقاط صور اللاعبين وتعقبهم.

المفيد في الأمر أن هذه الصورة لا يستفيد منها المشاهدون فقط، بل يستفيد منها بعد المباراة اللاعبون لتحسين آدائهم.