EN
  • تاريخ النشر: 27 ديسمبر, 2012

ترقب إطلاق الجائزة الوطنية للإعلاميين بالمملكة السعودية

الوزير عبدالعزيز الخوجة

الوزير عبدالعزيز الخوجة

إطلاق الجائزة الوطنية للإعلاميين كأول حدث من نوعه، يرمي لخلق بيئة جاذبة للعمل المهني والإبداعي، لتحفيز العمل المهني الاحترافي الإبداعي في مجال الإعلام بقطاعاته ووسائله المختلفة، واللافت أن إطلاق الجائزة يأتي تحت رعاية معالي وزير الثقافة والإعلام، الدكتور عبدالعزيز بن محيي الدين خوجة، يوم الخميس المقبل في محافظة جدة.

  • تاريخ النشر: 27 ديسمبر, 2012

ترقب إطلاق الجائزة الوطنية للإعلاميين بالمملكة السعودية

إطلاق الجائزة الوطنية للإعلاميين كأول حدث من نوعه، يرمي لخلق بيئة جاذبة للعمل المهني والإبداعي، لتحفيز العمل المهني الاحترافي الإبداعي في مجال الإعلام بقطاعاته ووسائله المختلفة، واللافت أن إطلاق الجائزة يأتي تحت رعاية معالي وزير الثقافة والإعلام، الدكتور عبدالعزيز بن محيي الدين خوجة، يوم الخميس المقبل في محافظة جدة.

هذا وكشف عبدالرحمن بن عبدالعزيز الهزاع، رئيس هيئة الإذاعة والتلفزيون رئيس الهيئة الاشرافية العليا للجائزة، أن السعودية تضم نخبة كبيرة من الإعلاميين المميزين في ظل الدعم الذي يلقاه هذا القطاع من قبل حكومة خادم الحرمين الشريفين، وتمنحه الحكومة تسهيلات وشفافية، وأضاف أن هذه الجائزة ستكون إضافة للحقل الإعلامي وستتيح للإعلاميين بالسعودية فرصة التنافس الشريف للحصول على هذه الجائزة.

من جهته دعى الراعي الرئيسي للجائزة، مسعد بن سمار، الجميع للمشاركة في دعم هذا العمل الوطني الذي يهتم بفئة هامة من المجتمع، وهي فئة الإعلاميين لما لهم من دور فاعل ومؤثر في الحراك الاجتماعي، مؤكداً أن دعمه للجائزة أتى بدافع استشعار المسئولية تجاه الوطن، وأن هذا الدعم هو امتداد لدعمه لمشروع شاعر الملك، حفظه الله ايمانا منه بأهمية تعزيز مفاهيم المواطنة على حد تعبيره.

وشدد مدير عام الجائزة الوطنية للإعلامين، فهد بن علي السمحان، على أن هذه الجائزة أسست وفق معايير مهنية عالية، ودليل إجرائي وتحكيمي واضح، يضمن الحيادية والشفافية، وتحقيق الهدف المنشود، وهو إبراز الأعمال الإعلامية المميزة والمؤثرة، والأهم من ذلك، تحفيز الكوادر الوطنية في هذا المجال من الجنسين، وفي هذا السياق، أشار السمحان إلى أن الهدف من هذه الجائزة، أن تكون نافذة للإبداع وملتقى للإعلاميين العاملين بوسائل الإعلام السعودية، مؤكدا على أن الهدف الأول هو تلبية تطلعات الإعلاميين وقال "هذا العمل هو عمل يمثل جميع الاعلاميين بالمملكة" وفي نفس الحين رحب بالمقترحات التي تسهم في تطوير الجائزة.