EN
  • تاريخ النشر: 27 أبريل, 2009

يساعد الشرطة في الكشف عن المجرمين برنامج حاسوب يخترق الملابس ويكشف قياسات الجسم

صمم علماء الكمبيوتر في جامعة براون الأمريكية برنامجا حديثا للحاسوب يمكنه إعطاء صور ثلاثية الأبعاد لجسم الإنسان، مما يتيح لرجال الشرطة تحديد هوية المجرمين، كما يساعد عشاق الموضة على اختيار ما يلاءم أجسادهم من ملابس.

صمم علماء الكمبيوتر في جامعة براون الأمريكية برنامجا حديثا للحاسوب يمكنه إعطاء صور ثلاثية الأبعاد لجسم الإنسان، مما يتيح لرجال الشرطة تحديد هوية المجرمين، كما يساعد عشاق الموضة على اختيار ما يلاءم أجسادهم من ملابس.

وأشار التقرير الإخباري الذي أعدته داليا البكري -لنشرة mbc يوم الإثنين الـ27 من إبريل/نيسان 2009- إلى أن برنامج الحاسوب يمكن تحديد جنس الشخص وطوله ووزنه بغض النظر عن الملابس التي يرتديها، هذا بالإضافة إلى تحديد قياس صدره وخصره.

ويقدم البرنامج أكثر من ألفي صورة مفصلة لرجال ونساء من مختلف الأحجام والمقاسات تم التقاطها بواسطة المسح بالليزر، ويتم تكوين قاعدة بيانات يتم الاعتماد عليها، ويستخدم البرنامج هذه المعلومات التراكمية لتكوين صورة ثلاثية الأبعاد للشخص.

ويقول "مايكل بلاك" -عالم كمبيوتر بجامعة براون- "من خلال تحليل الوضعيات المختلفة للجسم يصير بالإمكان تحديد الشكل الحقيقي للإنسان، وعلى الرغم من الملابس الفضفاضة للشخص بالإمكان التوصل إلى صورة ثلاثية الإبعاد تقيس الطول من خلال دمج وضعيات مختلفة للجسم، وبالتالي نحصل على نتيجة في منتهى الدقة بفارق سنتيمتر أو اثنين فقط".

ويؤكد "بلاك أن البرنامج حدد طول الشخص بخمسة أقدام وأحد عشر "انشاوهذه المعلومات هي في منتهى الأهمية بالنسبة إلى الشرطة؛ حيث تساعد كثيرا في المراحل الأولى للتحقيق، فهي توفر معلومات أولية على إدانة الجناة.

ويساعد البرنامج أيضا في مجال الأزياء؛ حيث يتيح البرنامج للزبائن إمكانية تجربة الملابس على الإنترنت قبل شرائها، ومن المقرر أن يكون هذا البرنامج في الأسواق في غضون عامين تقريبا.