EN
  • تاريخ النشر: 28 يونيو, 2011

بالتزامن مع اليوم العالمي لمكافحتها برامج توعية بأضرار المخدرات في السعودية

بالتزامن مع اليوم العالمي لمكافحة المخدرات، أقامت اللجنة الوطنية لمكافحة المخدرات في السعودية برامج توعية وتثقيف بأضرار هذه الآفة على المستوى الصحي والاجتماعي أيضاً، وذلك من أجل مجتمع خالٍ من المخدرات.

بالتزامن مع اليوم العالمي لمكافحة المخدرات، أقامت اللجنة الوطنية لمكافحة المخدرات في السعودية برامج توعية وتثقيف بأضرار هذه الآفة على المستوى الصحي والاجتماعي أيضاً، وذلك من أجل مجتمع خالٍ من المخدرات.

وتعد معدلات ضبط جرائم تعاطي المخدرات والإتجار بها في المملكة من أعلى المعدلات العالمية، بحسب التأكيدات الرسمية، مما حدا بالجهات الرسمية إلى التركيز على حملات التوعية بالأضرار التي تسببها هذه السموم.

من جانبه قال الرائد أحمد الزهراني -مدير التوعية الوقائية في دائرة مكافحة المخدرات- إن الإدارة العامة لمكافحة المخدرات تولي أهمية كبيرة لتوعية الشباب بأضرار المخدرات، وأضاف: "جاء هذا المعرض بالتزامن مع اليوم العالمي الخامس والعشرين لمكافحة المخدرات، وكنا حريصين أن يكون المعرض في مول تجاري كي تصل معدلات التوعية أكبر قدر من الشباب وأكبر شريحة من أفراد المجتمع".

ويضم هذا المعرض -بحسب تقرير نشرة التاسعة على قناة MBC، الثلاثاء 28 يونيو- صوراً لضحايا المخدرات، إضافة إلى إرشادات لتجنب الوقوع فيها، وذلك من خلال عددٍ من المراكز التجارية، وبمشاركة عدد من الفنانين والمشاهير.

وقال الفنان فهد الحيان: "بأسلوبنا في الدراما، وكيفية طرحنا للقضايا، لا بد أن نشعر الآخرين بالواقع، وأن هذا الشئ خطر للغاية، وقد يؤدي إلى مساوئ وتلف أسري وإلى إجرام".