EN
  • تاريخ النشر: 06 أغسطس, 2009

محصلة خمس سنوات بين المعامل والمختبرات باحث سعودي يكتشف 4 جينات تعرقل علاج السكري

نجح الباحث السعودي "عبد الرحمن السلطان" في اكتشاف 4 جينات جديدة تعمل على إصابة مرضى السكري بميكروب جديد مستنسخ يختلف عن الميكروبات السابقة لتوضح عدم استجابة بعض المرضى للعلاج.

نجح الباحث السعودي "عبد الرحمن السلطان" في اكتشاف 4 جينات جديدة تعمل على إصابة مرضى السكري بميكروب جديد مستنسخ يختلف عن الميكروبات السابقة لتوضح عدم استجابة بعض المرضى للعلاج.

وكان الباحث السعودي الذي درس علم المناعة في كلية الطب في جامعة أدنبرة قد حصل على براءة اكتشاف هذه الجينات، وتم تسجيلها باسمه لدى بنك الجينات الدولي ضمن 55 جينا على مستوى العالم.

ووفق التقرير الذي أعده فهد بن جليد من الإحساء لنشرة أخبار MBC يوم الخميس 6 أغسطس/أب 2009، فإن الدكتور عبد الرحمن عاد إلى مسقط رأسه في الإحساء لخدمة مجتمعه المحلي، رغم العروض التي تلقها من جامعته ببريطانيا.

وبعد سنوات طويلة من البحث العلمي المتواصل والتحليل في المختبرات، نجح باحث علم المناعة السعودي عبد الرحمن السلطان في اكتشاف 4 جينات جديدة تعمل على إبطال مفعول المضادات الحيوية لدى مرضى السكري.

ويقول الدكتور عبد الرحمن السلطان -مكتشف الجينات-: "إن هذا الاكتشاف هو محصلة 5 سنوات من العمل المشترك بين المعامل والمختبرات السعودية والبريطانية للحصول على العينات والبحث الدقيق في هذا الجانب". وأكد أن تعرف العلماء على هذه الجينات يساعد كثيرا على تحديد العلاج الفعال لمرضى السكري في منطقة الخليج.

وقدم السلطان شرحا كاملا لمواقع الجينات من خلال لوحة توضح خارطة الجينات العالمية وأسمائها وفسر تغير وتلون هذه الجينات، موضحا أن التسلسل الجيني الموجود في الإنسان يختلف من مكان لآخر، وهذا سرّ تغير الميكروب واختفائه لعرقلة عمل المضادات الحيوية التي يقدمها المعالج لمريضه.

وأكد الباحث السعودي أن هذه الجينات سجلت عالميّا لدى بنك الجينات الدولي، وحققت لدى لاهاي كلنك بأمريكا، وتم اعتمادها رسميًّا، ورفض عبد الرحمن كل الإغراءات من المعامل الأجنبية للبقاء هناك وعاد توًّا للسعودية لمواصلة خدمة مجتمعه المحلي بالأحساء.

ويكتسب هذا الاكتشاف الطبي الجديد أهمية عالمية قصوى لكونه سيساعد الأطباء والباحثين مستقبلًا على التعرف على المرضى المعرضين لخطر السكري مبكراً.