EN
  • تاريخ النشر: 19 أكتوبر, 2010

المالكي في إيران للحصول على مباركتها على تشكيل الحكومة العراقية

بدأ رئيس الوزراء العراقي نوري المالكي يوم الاثنين مشاوراته مع كبار المسؤولين الإيرانيين للحصول على دعمهم في مشكلة تشكيل الحكومة العراقية التي لم تُشكَّل منذ الانتخابات الأخيرة.

  • تاريخ النشر: 19 أكتوبر, 2010

المالكي في إيران للحصول على مباركتها على تشكيل الحكومة العراقية

بدأ رئيس الوزراء العراقي نوري المالكي يوم الاثنين مشاوراته مع كبار المسؤولين الإيرانيين للحصول على دعمهم في مشكلة تشكيل الحكومة العراقية التي لم تُشكَّل منذ الانتخابات الأخيرة.

وذكرت نشرة MBC يوم الاثنين 18 أكتوبر/تشرين الأول 2010 أن القادة والزعماء الإيرانيين رفضوا إبداء أي تأييدات واضحة لتولِّي المالكي مسؤولية تشكيل الحكومة العراقية الجديدة.

من جهته، دعا مرشد الجمهورية الإيرانية علي خامنئي، التيارات السياسية العراقية إلى الإسراع بالإجماع نحو تشكيل حكومة عراقية جديدة، فيما دعا الرئيس الإيراني أحمدي نجاد كافة العراقيين إلى التعاون والتكاتف فيما بينهم لتخطِّي أزمة تشكيل الحكومة.

ويأتي الموقف الإيراني المتردد في دعم المالكي، في الوقت الذي نجح فيه رئيس الوزراء العراقي المنتهية ولايته في الحصول على دعم وتأييد تيارات سياسية عراقية مرتبطة بإيران.

ووفقًا لخبراء سياسيين فإن المالكي يُظهر استقلالاً في اتخاذ القرار العراقي، وهو ما لا يتماشى مع السياسة الإيرانية، خاصة تجاه الولايات المتحدة.

وفي وقت سابق، أكد المتحدث باسم الحكومة العراقية علي الدباغ، أن زيارة المالكي إلى دول الجوار تأتي للتشديد على أن تشكيل الحكومة العراقية شأن داخلي.

وكان رئيس الحكومة العراقية الأسبق إياد علاوي قد انتقد تدخُّل طهران في الشأن العراقي، وسعْي منافسيه إلى الحصول على مباركتها، واتهم إيران بأنها تسعى إلى زعزعة الاستقرار وقلبِ الأمور في منطقتها.