EN
  • تاريخ النشر: 28 أبريل, 2010

القضاء المصري يصدر أحكاما مشددة بحق عناصر خلية "حزب الله"

أصدر القضاء المصري أحكاما مشددة بحق أعضاء خلية "حزب الله" اللبناني في مصر، وتراوحت الأحكام ما بين ستة أشهر والمؤبد، وذلك بعدما أدانهم القضاء بالتخطيط لاعتداءات على الأراضي المصرية لحساب الحزب.

  • تاريخ النشر: 28 أبريل, 2010

القضاء المصري يصدر أحكاما مشددة بحق عناصر خلية "حزب الله"

أصدر القضاء المصري أحكاما مشددة بحق أعضاء خلية "حزب الله" اللبناني في مصر، وتراوحت الأحكام ما بين ستة أشهر والمؤبد، وذلك بعدما أدانهم القضاء بالتخطيط لاعتداءات على الأراضي المصرية لحساب الحزب.

وذكرت نشرة MBC اليوم الأربعاء الـ 28 من إبريل/نيسان 2010 أن محكمة أمن الدولة في مصر أصدرت أحكاما بالسجن على الأعضاء الـ26 في "خلية حزب اللهلكن دون الذهاب إلى حد عقوبة الإعدام التي طلبتها النيابة.

ووجهت المحكمة إلى المتهمين الـ26 -لبنانيان وخمسة فلسطينيين وسوداني و18 مصريا- تهم التخطيط لاغتيالات والتخطيط لاعتداءات ضد مواقع سياحية مصرية وسفن تعبر قناة السويس لحساب حزب الله.

وخلال جلسة مفتوحة أمام الإعلام، حكمت محكمة أمن الدولة غيابيا بالسجن مدى الحياة على اللبناني محمد قبلان، الذي يعتقد أنه العقل المدبر للخلية، وكذلك على متهمين اثنين آخرين فارين، وحكم على الرابع الذي يحاكم غيابيا أيضًا بالسجن عشر سنوات، وحكم على قائد الخلية محمد يوسف منصور المعروف باسم سامي شهاب ومتهمين آخرين بالسجن 15 عاما، أما بقية المتهمين فقد صدرت عليهم أحكام بالسجن بين ستة أشهر وعشر سنوات.

وكانت هذه القضية قد أثارت توترا في العلاقات الصعبة أساسا بين مصر وإيران، حليفة حزب الله، بعدما اتهمت القاهرة طهران باستخدام هذا الحزب المشارك في الحكومة اللبنانية ليكون لها موطئ قدم في أراضيها.

وكان 22 متهما اعتقلوا في نهاية 2008 وفي يناير/كانون الثاني 2009، بينما لا يزال الأربعة الآخرون فارين.