EN
  • تاريخ النشر: 28 مارس, 2011

السلطات الليبية تفرج عن "العبيدي" وتنفي مزاعم تعرضها للاغتصاب

أفرجت السلطات الليبية عن المحامية إيمان العبيدي، وذلك بعد اعتقالها من قبل قوات الأمن الليبية أمام جمع من الصحفيين، ونفت الحكومة الليبية مزاعم العبيدي حول اختطافها وتعرضها للاغتصاب.

  • تاريخ النشر: 28 مارس, 2011

السلطات الليبية تفرج عن "العبيدي" وتنفي مزاعم تعرضها للاغتصاب

أفرجت السلطات الليبية عن المحامية إيمان العبيدي، وذلك بعد اعتقالها من قبل قوات الأمن الليبية أمام جمع من الصحفيين، ونفت الحكومة الليبية مزاعم العبيدي حول اختطافها وتعرضها للاغتصاب.

وذكرت نشرة mbc الاثنين 28 مارس/آذار 2011م أن العبيدي اتهمت قوات الأمن الليبية بأنهم تناوبوا على اغتصابها طوال يومين كاملين.

أما موسى تواتي -الناطق باسم الحكومة الليبية- فقد أكد أنه تم الإفراج عن إيمان لأنها لم ترتكب أي جرم، وأنها فقط دخلت مكانًا لا يفترض أن تدخل إليه، وأنها ادعت أنه تم اختطافها واغتصابها.

وأكد أن هناك أربعة متهمين بينهم نجل مسؤول كبير، مشددا على أن هؤلاء المتهمين لا يمثلون إلا أنفسهم، وأن النائب العام الليبي يقوم حاليا بالتحقيق في الواقعة.

من ناحية أخرى، شهدت العواصم الكبرى في العالم تسارعا محموما في إطلاق المبادرات السياسية المرافقة للعمليات العسكرية الجارية حاليا في ليبيا، ضد معاقل العقيد معمر القذافي.

وأعلنت لندن أن وزراء خارجية أكثر من 35 دولة أكدوا مشاركتهم الثلاثاء 29 مارس/آذار 2011م في اجتماع مجموعة الاتصال السياسية، حول العمليات العسكرية في ليبيا.

وأعلنت إيطاليا على لسان وزير خارجيتها فرانكوا فرانتيني تبني خطة سياسية ستقدمها في لندن، كما قدم الرئيس الفرنسي نيكولا ساركوزي مبادرة فرنسية - بريطانية بهدف التوصل إلى حل سياسي في النزاع.

وطالب ساركوزي وديفيد كاميرون -رئيس الوزراء البريطاني- العقيد القذافي الرحيل فورا قبل فوات الأوان، أما الرئيس الأمريكي باراك أوباما فمن المقرر أن يخاطب شعبه لتمكين تأييدهم لخطة التدخل العسكري في ليبيا.

من جهتها، استبقت تركيا الجميع بإعلانها تولي إدارة مطار بنغازي وذلك لتسهيل عملية توزيع مواد الإغاثة على المواطنين الليبيين.

أما قطر فقد أعلنت اعترافها بالمجلس الوطني الانتقالي في ليبيا ممثلا شرعيا وحيدا للشعب الليبي؛ لتصبح أول دولة عربية تقوم بهذه الخطوة بعد يوم من تصريح المجلس في بنغازي بأن قطر وافقت على تسويق النفط الخام في شرق ليبيا.

ميدانيا، قصفت المقاتلات البريطانية مستودعات ذخيرة في جنوب ليبيا، في وقت مبكر بعدما شنت ضربات خلال اليومين الماضيين دمرت خلالها عشرات الدبابات والآليات المدرعة بالقرب من مدينتي أجدابيا ومصراتة، فيما واصل الثوار زحفهم البطيء إلى سرت، بعدما تصدت لهم قوات العقيد القذافي صباح اليوم وأوقفتهم عند مدخل بنجواد.