EN
  • تاريخ النشر: 22 مارس, 2009

البدانة تثقل جسد "الجيش الأمريكي"

مرض السمنة ينخر جسد الجيش الأمريكي، ويثقل كاهله بالشحوم الزائدة.. ويبدو أن عدوى السمنة انتقلت من الشعب الأمريكي لتصيب جيشه.. مراقبون في البنتاجون أبدوا مخاوفهم من أن تهدد هذه المشكلة الجيش في عمليات التجنيد ومن ثم في ساحات القتال، فقاموا بإضافة شروط قاسية على انضمام البدناء.

مرض السمنة ينخر جسد الجيش الأمريكي، ويثقل كاهله بالشحوم الزائدة.. ويبدو أن عدوى السمنة انتقلت من الشعب الأمريكي لتصيب جيشه.. مراقبون في البنتاجون أبدوا مخاوفهم من أن تهدد هذه المشكلة الجيش في عمليات التجنيد ومن ثم في ساحات القتال، فقاموا بإضافة شروط قاسية على انضمام البدناء.

"أمندا" تسعى جاهدة للانضمام للجيش يحول دون انضمامها للجيش أكثر من 11 كيلو جرامًا.. تدريبات قاسية أخضعت لها من قبل مسئول التجنيد لحرق بعض الدهون ومن ثمة الالتحاق بالجيش بحسب تقرير نشرة mbc الأحد 22مارس/ آذار.

السمنة أصبحت وباء وطنيًّا، كما وصفها خبراء أمريكيون، فواحد من بين خمسة مجندين يعاني من الوزن الزائد.. الجيش الأمريكي صرف أكثر من 45 ألف مجند زائد الوزن عام 2005، وهو أكثر من عدد الجنود الأمريكيين في أفغانستان.

الرقيب جيسيكا لا بونت -مسؤولة عن التجنيد في الجيش الأمريكي- تؤكد: عندما يأتي إلينا أشخاص زائدو الوزن نخضعهم إلى نظام غذائي وتمارين رياضية.

ليو كان واحدًا منهم لكنه لم ينضم إلى الجيش إلا بعد أن خسر 73 كيلوجرامًا.. والوسيلة كانت تقليدية: نظام غذائي صارم وتمارين رياضية.

مسئول التجنيد في البنتاجون اعترف: إن ملء فراغات الجيش أضحى وظيفة صعبة.. أما كولتيس غيلروي مدير التجنيد في نفس الوزارة فقال: نحن قلقون بشأن الفئة الشبابية ما بين الـ17 والـ24.

أمندا تطمح لارتداء البزة الخضراء في غضون شهر من الآن.. تحدٍ صعب.. مراقبون يرون أنه من الصعب أيضًا الزج بجنود بدناء في ساحة القتال.