EN
  • تاريخ النشر: 24 مارس, 2009

معرض الإبداع المنزلي لتوفير المكان والمال الإناء يغني.. والكأس يرن.. والكرسي طاولة

الإناء يغني.. والكأس يرن.. والكرسي طاولة.. تلك لمسات بسيطة تضفي بها على بيتك بعضا من الحب، و"تعلم أن تحب بيتك" كان شعار معرض الابتكار السنوي في لندن.. أبطاله كانوا نخبة من الطلبة والهدف كان محاكاة الخيال بالإبداع وصهرهما على أرض الواقع.

الإناء يغني.. والكأس يرن.. والكرسي طاولة.. تلك لمسات بسيطة تضفي بها على بيتك بعضا من الحب، و"تعلم أن تحب بيتك" كان شعار معرض الابتكار السنوي في لندن.. أبطاله كانوا نخبة من الطلبة والهدف كان محاكاة الخيال بالإبداع وصهرهما على أرض الواقع.

وقالت ليندا شيلفرتون زائرة المعرض -لنشرة أخبار التاسعة على قناة MBC1 اليوم الثلاثاء 24 مارس/آذار- عندما تجوب المعرض تستوقفك ابتكارات بسيطة لكنها رائعة، فتقول لم لم نفكر فيها من قبل". ومن وحي الخيال استلهمت الاختراعات والهدف كان ابتكارا يوفر مالا وطاقة، ولم لا يختصر المكان أيضا مقعدا وطاولة في الوقت ذاته.

فهذا معقد يستخدم كطاولة في الوقت ذاته، أما كرسي الضوء فيتكون من ضوء للقراءة وكرسي للجلوس.

وتقول كارولين نيومان المشرفة على المعرض لنشرة التاسعة "نحن ننتج منتجات لنفكر في بيعها تجاريا فيما بعد". وهذا مصباح "اللو مي" الذي يمكن تركيبه أينما كان في بيتك بدمج عدد من الألوان، وهو يوفر في الوقت نفسه الطاقة ويضيء لدى ملامسته أي سطح معدني. وماذا لو زارت الموسيقى أدوات الطبخ، فهذا إناء يغني، وهذا كأس يرن.

وتقول كاميلا ساندوال مبتكرة أدوات المطبخ الموسيقية "كنت أنظر إلى هذه الأصوات وتأثيرها على الجسم والعقل، وأردت ترجمتها إلى الواقع". ابتكارات متنوعة والهدف واحد.. الحصول على جائزة أفضل ابتكار، والجائزة ستكون ألف دولار فقط لأفضل المبدعين.