EN
  • تاريخ النشر: 21 يونيو, 2012

الأردن: قائد طائرة حربية سورية طلب اللجوء السياسي للمملكة

طيارة سورية تقود طائرة ميغ

طيارة سورية تقود طائرة ميغ

قال الاردن الخميس 21 يونيو/حزيران 2012، ان قائد الطائرة الحربية السورية التي هبطت في قاعدة عسكرية جوية شمال المملكة طلب اللجوء السياسي.

  • تاريخ النشر: 21 يونيو, 2012

الأردن: قائد طائرة حربية سورية طلب اللجوء السياسي للمملكة

قال الاردن الخميس 21 يونيو/حزيران 2012، ان قائد الطائرة الحربية السورية التي هبطت في قاعدة عسكرية جوية شمال المملكة طلب اللجوء السياسي.

وافاد سميح المعايطة، وزير الدولة لشؤون الاعلام والاتصال الناطق الرسمي باسم الحكومة الاردنية لوكالة فرانس برس بان قائد الطائرة الحربية السورية "التي هبطت في احدى قواعد سلاح الجو الملكي شمال المملكة طلب اللجوء السياسي".

من جانبه، قال مصدر مسؤول في القيادة العامة للقوات المسلحة الاردنية في بيان انه "في تمام الساعة العاشرة وخمس واربعين دقيقة (0745 تغ) صباح اليوم (الخميس) دخلت الاجواء الاردنية طائرة ميغ 21 تابعة لسلاح الجو السوري".

واضاف ان "الطائرة هبطت بسلام في احدى قواعد سلاح الجو الملكي وقد طلب قائد الطائرة منحه حق اللجوء السياسي".

وكان مصدر حكومي اردني اكد الخميس لوكالة فرانس برس بان "طائرة حربية سورية من طراز +ميغ+ الروسية الصنع هبطت اضطراريا في قاعدة الملك حسين العسكرية الجوية في منطقة المفرق (شمال المملكة) قرب الحدود الاردنية السورية".

وفي دمشق اعلن التلفزيون السوري الرسمي ان السلطات فقدت الاتصال مع طائرة من طراز ميغ 21 كانت في طلعة تدريبية.

واشار التلفزيون السوري نقلا عن مصدر رسمي لم يكشف عنه في شريط اخباري عاجل الى "فقدان الاتصال مع طائرة ميغ 21 كانت في طلعة تدريبية".

واضاف المصدر ان "الطائرة التي كان يقودها العقيد الطيار حسن مرعي الحمادة كانت بالقرب من الحدود الجنوبية لسوريا قبل فقدان الاتصال بها في تمام الساعة العاشرة واربع وثلاثين دقيقة".

من جهة اخرى، قال جورج صبرا المتحدث باسم المجلس الوطني السوري المعارض لوكالة فرانس برس ان "الطائرة الحربية اقلعت من احد المطارات العسكرية في جنوب سوريا بين درعا والسويداء".

واضاف ان "الطيار المنشق طار منفردا وباقصى سرعة وبشكل منخفض لتجنب الرادارات او المتابعة".

ويقول الاردن ان اكثر من 120 الف سوري لجأوا الى المملكة منذ اندلاع الاحتجاجات المناهضة للرئيس بشار الأسد في سوريا في آذار/مارس 2011، والتي ادت الى مقتل ما يزيد على 15 الف شخص وفقا للمرصد السوري لحقوق الانسان.

وبحسب المفوضية العليا للامم المتحدة لشؤون اللاجئين هناك اكثر من 20 الف لاجىء سوري مسجلين في الاردن.