EN
  • تاريخ النشر: 20 يناير, 2011

بعد أن كانت تتم من الوجه وتترك به ندوبًا واضحة استئصال أورام الغدة الدرقية عبر فتحة في الإبط

تقنية جديدة لإزالة أورام الغدة الدرقية

تقنية جديدة لإزالة أورام الغدة الدرقية

إنجاز علمي جديد بطلته طبيبة في جامعة فرجينيا؛ حيث تمكنت من التوصل إلى أسلوب جراحي جديد يمكن من خلاله استئصال أورام الغدة الدرقية دون إحداث ندوب في الوجه، أو الرقبة، وذلك عبر إجراء فتحة تحت الإبط يتم من خلالها إزالة الورم.

إنجاز علمي جديد بطلته طبيبة في جامعة فرجينيا؛ حيث تمكنت من التوصل إلى أسلوب جراحي جديد يمكن من خلاله استئصال أورام الغدة الدرقية دون إحداث ندوب في الوجه، أو الرقبة، وذلك عبر إجراء فتحة تحت الإبط يتم من خلالها إزالة الورم.

وأشارت نشرة MBC يوم الأربعاء 19 يناير/كانون الثاني 2011، أن الكثيرين كانوا يرفضون إجراء جراحة إزالة أورام الغدة الدرقية خاصة من النساء بسبب الندوب الواضحة التي كانت تخلفها الجراحة على الوجه والرقبة، والتي كانت تمتد إلى 3 بوصات، في بعض الأحيان.

وأوضحت النشرة أن الدكتورة إميليا غروفر (المتخصصة في جراحة الأورام) ابتكرت طريقة تعتمد على إحداث فتحة في الإبط، الأمر الذي لا يخلف أثرا على وجه ورقبة المريض.

وأضافت إميليا أن النساء عادة كن يعانين من مشكلة إخفاء الندوب الناتجة عن مثل هذه الجراحات، وهو ما راعته الجراحة الجديدة التي تستغرق 3 ساعات في وقت أطول من نظيرتها التقليدية، ورغم طول مدة العملية إلا أن فوائدها جعلتها الأولى في الولايات المتحدة.