EN
  • تاريخ النشر: 29 مارس, 2009

اختراع لطفل سعودي يجنب مخاطر الهبوط الاضطراري من الطائرات

على الرغم من أنه لم يتجاوز السادسة عشرة من عمره إلا أنه يسعى لإيجاد حلول تعود بالفائدة على العالم فقد استطاع الطالب السعودي عبد الله غوث ابتكار فكرة المظلات الهوائية التي تعمل على حماية الطائرات أثناء عملية الهبوط الاضطراري، والتي قد تؤدي غالبا لمقتل الكثير من الأرواح.

  • تاريخ النشر: 29 مارس, 2009

اختراع لطفل سعودي يجنب مخاطر الهبوط الاضطراري من الطائرات

على الرغم من أنه لم يتجاوز السادسة عشرة من عمره إلا أنه يسعى لإيجاد حلول تعود بالفائدة على العالم فقد استطاع الطالب السعودي عبد الله غوث ابتكار فكرة المظلات الهوائية التي تعمل على حماية الطائرات أثناء عملية الهبوط الاضطراري، والتي قد تؤدي غالبا لمقتل الكثير من الأرواح.

وأوضح غوث، طالب الدفعة الرابعة بإدارة رعاية الموهوبين بجدة -خلال تقرير بنشرة أخبار mbc ليوم الأحد الـ29 من مارس/آذار- أن ابتكاره جاء نتيجة لتأثره بمشاهدة أفلام وثائقية حول تحطم الطائرات، الأمر الذي دفعه لمحاولة إيجاد ابتكار يخفف من وطأة سقوط الطائرات أثناء الحوادث العرضية التي قد تتعرض لها أثناء الطيران.

اعتمد عبد الله على برنامج لحل المشكلات بطرق إبداعية في عملية التخفيف من سرعة انحدار الطائرة أثناء هبوطها اضطراريا من خلال تركيب مظلات على الجسم الخارجي للطائرة تساعد على سلاسة الهبوط، إضافة إلى تركيب وسائد هوائية أسفل الطائرة تساعد في تخفيف حدة الاصطدام بالأرض.

والفكرة تقوم على تركيب مظلات على الجسم الخارجي للطائرة تساعد على سلاسة الهبوط، كما يركب في الجزء السفلي للطائرة بالون غازي "وسائد هوائية " والتي تفيد في أمرين مهمين، تحافظ على سلامة وأمان الطائرة والركاب معا؛ حيث إنها أولا تساعد في تخفيف حدة الاصطدام، بسطح الأرض وذلك بامتصاص الصدمة الناتجة عن ذلك، كما أنها تساعد في عملية طفو الطائرة في حال سقوطها على مسطح مائي، وبالتالي الحيلولة دون غرقها ومقتل مَن فيها.. ويسعى هذا المبتكر الصغير حاليا إلى إجراء عدة اختبارات لإثبات جدوى الفكرة في الوقت الذي تصاعدت فيه حوادث سقوط الطائرات في الأعوام الأخيرة بصورة مثيرة للقلق، رغم أن خبراء النقل ما زالوا يعتبرونها أكثر وسائل السفر أمنا.