EN
  • تاريخ النشر: 23 يونيو, 2010

إسرائيل تطلق قمرًا صناعيًّا جديدا للتجسس

أطلقت إسرائيل قمرًا صناعيًّا جديدا للتجسس من قاعدة في جنوب البلاد، قالت إنه قادر على رصد البرنامج النووي الإيراني.

  • تاريخ النشر: 23 يونيو, 2010

إسرائيل تطلق قمرًا صناعيًّا جديدا للتجسس

أطلقت إسرائيل قمرًا صناعيًّا جديدا للتجسس من قاعدة في جنوب البلاد، قالت إنه قادر على رصد البرنامج النووي الإيراني.

وأوضحت وزارة الدفاع الإسرائيلية -حسب ما جاء في نشرة التاسعة على قناة MBC الأربعاء الـ 23 من يونيو/حزيران- أن القمر الصناعي الذي يحمل اسم "أفق 9" أطلق من قاعدة بلماحيم الجوية جنوبي تل أبيب، بواسطة صاروخ إسرائيلي الصنع من طراز "شافيط".

وأشار البريجادير جنرال نمرود شيفير -نائب قائد السلاح الجوي الإسرائيلي- إلى أن القمر (أفق 9) أرسل بيانات أولية، وإنه سينقل أولى صوره خلال أيام.

وينضم "أفق 9" إلى ثلاثة أقمار صناعية أخرى للتجسس تدور بالفعل في الفضاء، وذكرت وسائل إعلام إسرائيلية أن الكاميرات عالية الدقة -التي يحملها القمر الصناعي- ستمكن إسرائيل من الإبقاء على مراقبة أكثر تدقيقا لعدوها اللدود إيران.

وتعتقد إسرائيل -والدول الغربية- أن أنشطة إيران لتخصيب اليورانيوم تهدف إلى إنتاج أسلحة نووية، وهو اتهام تنفيه طهران.

ويعد "أفق 9" هو ثاني قمر صناعي تطلقه إسرائيل خلال عامين، بعد "تيكسار" الذي تم إطلاقه في 2008 بواسطة صاروخ هندي من جنوب الهند، بغرض تشديد الرقابة على الأنشطة النووية الإيرانية.

وكانت إسرائيل قد أطلقت القمر الصناعي "أفق 7" إلى الفضاء عام 2007، لينضم إلى "إيروس B"، الذي انطلق نحو الفضاء في إبريل/نيسان 2007، مزودًا بكاميرًا تستطيع رصد أجسام على الأرض لا يتجاوز حجمها 70 سنتيمترًا.