EN
  • تاريخ النشر: 18 يونيو, 2012

إسرائيل تذكر مصر بمعاهدة السلام.. وتبرر قتل فلسطينيين في قصف بغزة

مقتل المزيد في غارات إسرائيلية على قطاع غزة

مقتل المزيد في غارات إسرائيلية على قطاع غزة

أفاد مصدر طبي فلسطيني ان فلسطينيين قتلا الاثنين في غارة شنها الطيران الحربي الاسرائيلي على بلدة بيت حانون شمال قطاع غزة. وقال ادهم ابو سلمية المتحدث باسم اللجنة العليا للاسعاف والطوارئ في غزة ان "مواطنين استشهدا في غارة اسرائيلية استهدفت مجموعة من المواطنين شرق بيت حانون".

  • تاريخ النشر: 18 يونيو, 2012

إسرائيل تذكر مصر بمعاهدة السلام.. وتبرر قتل فلسطينيين في قصف بغزة

أفاد مصدر طبي فلسطيني ان فلسطينيين قتلا الاثنين في غارة شنها الطيران الحربي الاسرائيلي على بلدة بيت حانون شمال قطاع غزة.

وقال ادهم ابو سلمية المتحدث باسم اللجنة العليا للاسعاف والطوارئ في غزة ان "مواطنين استشهدا في غارة اسرائيلية استهدفت مجموعة من المواطنين شرق بيت حانون".

من جهتهم قال الجيش اسرائيلي ان مهاجمين اطلقوا النار على عاملين اسرائيليين كانوا يبنون حاجزا على الحدود مع مصر اليوم اثنين مما اسفر عن مقتل احد العمال في حين قتل الجنود اسرائيليون اثنين من المتسللين.

ووقع الحادث بعد ساعات من اعلان حزب الحرية والعدالة الذراع السياسية لجماعة اخوان المسلمين في مصر فوز مرشحه محمد مرسي في انتخابات الرئاسة واثار قلق اسرائيل من انعدام القانون في شبه جزيرة سيناء المصرية منذ سقوط الرئيس حسني مبارك في 2011 .

وقال وزير الدفاع اسرائيلي ايهود باراك معلقا على الهجوم يمكننا ان نرى تدهورا مثيرا للقلق في سيطرة مصر على امن في سيناء.

 واضاف قائلا للصحفيين ننتظر نتائج الانتخابات.. وايا كان الفائز فاننا نتوقع منه ان يضطلع بالمسؤولية عن كل التزامات مصر الدولية في اشارة الى معاهدة السلام المبرمة بين مصر واسرائيل عام 1979.

 وقال المتحدث العسكري الاسرائيلي يؤاف مردخاي اطلقت فرقة ارهابية النيران ومن المحتمل ان تكون اطلقت ايضا قذيفة مضادة للدبابات على منطقة تقوم فيها اسرائيل ببناء السياج الحدودي.

وذكر مصدر عسكري اسرائيلي ان المسلحين قتلوا احد العاملين وهو من عرب اسرائيل. ولم تعلن اي جهة مسؤوليتها عن الهجوم الذي وقع على بعد نحو 30 كيلومترا عن قطاع غزة.

واضاف المصدر ان الجنود الذين هرعوا الى الموقع قتلوا اثنين من المسلحين وبحثوا عن المزيد منهم على الجانب اسرائيلي من الحدود. وتبني اسرائيل سياجا بطول الحدود مع مصر بهدف الحد من تدفق المهاجرين افارقة وتعزيز امن. وهي تامل في استكمال بنائه بحلول نهاية العام. وسيقام السياج على معظم المسافة الممتدة 266 كيلومترا من ايلات على البحر احمر الى قطاع غزة.

وفي اغسطس آب الماضي وقع اخطر هجوم بالمنطقة منذ الانتفاضة المصرية وذلك حين عبر مسلحون الحدود المصرية وقتلوا ثمانية اسرائيليين.

ويوم السبت الماضي سقط صاروخان على اقل على جنوب اسرائيل لكنهما لم يسببا خسائر في الممتلكات أو أرواح.

وقامت طائرات اسرائيلية الليلة الماضية بسلسلة ضربات في قطاع غزة ردا على هجوم صاروخي من القطاع. وقالت مصادر طبية في غزة أن سبعة اصيبوا.