EN
  • تاريخ النشر: 04 نوفمبر, 2012

"العين الثالثة" منظار جديد يستبق السرطان

مع إطلالة كل يوم، نتلقى خبرا جيدا فيما يتعلق بسهولة معالجة سرطان القولون في مراحله الأولى، بل وتفادي الإصابة به، نتيجة لتوفر المزيد من الدقة في فحص المرحلة السابقة لحدوثه . سرطان القولون الذي كان بالأمس قاتلا، أصبح اليوم تحت السيطرة بفضل تطور المناظير المعوية.

  • تاريخ النشر: 04 نوفمبر, 2012

"العين الثالثة" منظار جديد يستبق السرطان

مع إطلالة كل يوم، نتلقى خبرا جيدا فيما يتعلق بسهولة معالجة سرطان القولون في مراحله الأولى، بل وتفادي الإصابة به، نتيجة لتوفر المزيد من الدقة في فحص المرحلة السابقة لحدوثه . سرطان القولون الذي كان بالأمس قاتلا، أصبح اليوم تحت السيطرة بفضل تطور المناظير المعوية.

مناظير القولون تشعرك بالرعب بمجرد التفكير فيها، لكن عما قريب ستصبح شيئا من الماضي فالتكنولوجيا  أوجدت مناظير محسنة تستطيع تقصي وإزالة الأورام الحميدة قبل تحولها إلى أورام قاتلة.  

  د. جورج تريادفيلوبوس - جامعة ستانفورد قال:"تهدف إلى تشخيص المرحلة قبل السرطانية".

هذه االكاميرا الدقيقة لا تكتفي بالمسح الظاهري إنما تكشف الأورام الدقيقة المختبئة َ في طيات الأمعاء.

د. جورج تريادفيلوبوس - جامعة ستانفورد قال:"العين الثالثة  جهاز خاص  يفحص الأمعاء   أماما وخلفا  شأن المرايا الكاشفة للدراجة والسيارة ".

كذلك تتم دراسة طرق أقل إيلاما كالاستفادة من أجهزة الأشعة المقطعية لكشف التقرحات المعوية المغطاة بالبراز ما يمكن معمليا من التعرف على المراحل قبل السرطانية، بعض المرضى يحاولون  خيارا آخر للفحص المنزلي لتحديد الأورام غير الطبيعية بعد نجاحه في تشخيص 87%  من سرطان القولون والمستقيم في مراحل مبكرة تمكن من العلاج مبعدة ً القلق والوجوم.   

مناظير القولون  الآن لا تجعلك تتعرق أو ترتعب وإنما تعمل بيسر ٍمن أجل تجنيبك مخاطر َالسرطان ْبكشف المراحل السابقة ِله والقابلة مؤكدا للعلاج.