EN
  • تاريخ النشر: 05 يوليو, 2011

نشرة MBC1: البيض أكثر تعرضا للصمم من السود

كشفت أبحاث طبية في جامعة جون هوبكنز الأمريكية عن أن هناك علاقة بين العرق واحتمال الإصابة بالصمم؛ إذ وجدت أن الأمريكيين المنحدرين من أصول إفريقية أقل تعرضا لمشاكل السمع مقارنة بنظرائهم من البيض.

كشفت أبحاث طبية في جامعة جون هوبكنز الأمريكية عن أن هناك علاقة بين العرق واحتمال الإصابة بالصمم؛ إذ وجدت أن الأمريكيين المنحدرين من أصول إفريقية أقل تعرضا لمشاكل السمع مقارنة بنظرائهم من البيض.

وقال د.شوان ينغ، متخصص في طب الأذن والأنف والحنجرة: "في المتوسط يعادل احتمال إصابة السود ثلث احتمال تعرض البيض لفقدان السمع".

وبحسب تقرير نشرة التاسعة الثلاثاء 5 يوليو/تموز 2011 على MBC1 فإن الباحثين يعتقدون أن مادة الميلانين التي تفرزها خلايا الجلد والأذن الداخلية من شأنها حماية الأذن الداخلية للحد من فقدان السمع.