EN
  • تاريخ النشر: 27 فبراير, 2010

موجات مكروية لعلاج سرطان الكلى

توصل الأطباء إلى تقنية جديدة يمكن استخدامها في علاج الأورام السرطانية عن طريق الموجات المكروية، وذلك للقضاء تماما على سرطان الكلى.

  • تاريخ النشر: 27 فبراير, 2010

موجات مكروية لعلاج سرطان الكلى

توصل الأطباء إلى تقنية جديدة يمكن استخدامها في علاج الأورام السرطانية عن طريق الموجات المكروية، وذلك للقضاء تماما على سرطان الكلى.

وتقوم التقنية الطبية الجديدة على استئصال الورم عن طريق الذبذبات المكروية، وفقا لما ذكرته نشرة الـ mbc السبت 27 فبراير/شباط 2010 نقلا عن الجراح بيتر جولين؛ اختصاصي تصوير الصدر.

وعرضت النشرة لتجربة لويس بورشاد أحد مرضى سرطان الكلى، وكيف أصابه الحزن عندما أخبره طبيبه المعالج بأنه مصاب بسرطان الكلية، وكيف كان يخشى العملية الجراحية، إلا أن الأمل عاد إليه مجددا عندما أخبره الطبيب بإمكانية علاج المرض باستخدام الموجات المكروية.

وأشار الدكتور جولين إلى أن الموجات المكروية بإمكانها طهو الورم حتى يمكن القضاء عليه تماما، موضحا أن اسئتصال الورم بالموجات المكروية أي بالذبذبات الراديوية يستخدم إبرة يتم إدخالها وسط الورم، وبواسطة مسح مقطعي محوري محسوب يستخدم الجراح تيارات كهربائية لتسخين الورم.

وأضاف أن الطاقة التي توجه إلى الورم تتركز في رأس الإبرة، وأنها عبارة عن طاقة قوية يمكن أن تسخن الورم حتى درجة تصل الى مائة وخمسين درجة، بحيث يبدأ بالغليان.

يشار إلى أن العملية لا تحتاج إلى إحداث شق ولا تلحق ضررا بالمناطق المحيطة بالورم وبإمكان المريض العودة إلى المنزل في اليوم نفسه.

كما أن التقنية نفسها تستخدم حاليا لاستئصال أورام الكبد والرئتين، كما أنها ملائمة للمرضى الذين لا يتحملون الجراحة بسبب ضعفهم أو تقدمهم في السن.