EN
  • تاريخ النشر: 23 سبتمبر, 2010

مخاطر صحية لاستعمال الـ"لاب توب" لفترات طويلة

حذر أطباء من استعمال الكمبيوتر المحمول لساعات طويلة لتجنب مضاعفات صحية تؤثر على العمود الفقري والعيون واليدين، كما قد تؤثر على القدرة الإنجابية.

  • تاريخ النشر: 23 سبتمبر, 2010

مخاطر صحية لاستعمال الـ"لاب توب" لفترات طويلة

حذر أطباء من استعمال الكمبيوتر المحمول لساعات طويلة لتجنب مضاعفات صحية تؤثر على العمود الفقري والعيون واليدين، كما قد تؤثر على القدرة الإنجابية.

وعرضت نشرة أخبار التاسعة على MBC 23 من سبتمبر/أيلول تقريرا أشارت فيه إلى أن "اللاب توب" أو الكمبيوتر المحمول قد يكون شديد الخطورة على الصحة، إذا قضى الشخص ساعات طويلة أمامه.

وتزايد الحديث عن المضاعفات الصحية للكمبيوتر المحمول مع اتساع شعبيته وتزايد الحاجة إليه، وحذر أطباء من أن الحرارة المنبعثة من البطارية تؤثر سلبا على عملية إنتاج الحيوانات المنوية وقدرتها على الحركة، بما يعني انخفاض الخصوبة والإصابة بنوع من العقم، خصوصا للأشخاص الذين يضعون الجهاز على أرجلهم لساعات طويلة.

طريقة الجلوس في أثناء العمل على الكمبيوتر المحمول لها أيضًا أثارها السلبية، فالوضعيات الخاطئة تؤذي العمود الفقري وأسفل الكتفين وعضلات الرقبة، إضافة إلى إمكانية تسببها بالتهاب في أوتار اليدين نتيجة العمل على لوحة المفاتيح والمعروف بمتلازمة النفق الرسغي.

ورغم حداثة الجهاز، فإن هناك أمراضا ارتبطت باستعماله، مثل متلازمة الكمبيوتر البصرية التي تتمثل بجفاف العين وهيجانها وصعوبة التركيز في أثناء القراءة ورؤية الحروف، كأنها أكبر أو أصغر مما هي عليه فعلا في بعض الأحيان وأيضا الصداع والشعور بالإرهاق.

وينصح الأطباء بتفادي التأثيرات السلبية لاستعمال الكمبيوتر المحمول بوضعه على طاولة خاصة، وليس على الأرجل وان يكون الظهر مستقيما ومسنودا مع ضبط ارتفاع الكرسي، بحيث تكون قمة رأس المستخدم موازية لقمة الشاشة، حتى لا يضطر للانحناء خلال العمل إضافة إلى استخدام اليدين في الطباعة، وليس يدا واحدة وإراحة العينين والجسم كل نصف ساعة.