EN
  • تاريخ النشر: 13 يونيو, 2010

علاج تجريبي يساعد الرياضيين على مداواة أنفسهم

توصل أطباء إلى علاج تجريبي يمكن عن طريقه مقاومة الإصابة التي يتعرض لها الرياضيين في الأربطة، وذلك من خلال استخدام دمهم، حيث أشارت دراسات إلى أن نسبة نجاح تلك العملية التي تستغرق إجراؤها 45 دقيقة، بلغت الـ80%.

  • تاريخ النشر: 13 يونيو, 2010

علاج تجريبي يساعد الرياضيين على مداواة أنفسهم

توصل أطباء إلى علاج تجريبي يمكن عن طريقه مقاومة الإصابة التي يتعرض لها الرياضيين في الأربطة، وذلك من خلال استخدام دمهم، حيث أشارت دراسات إلى أن نسبة نجاح تلك العملية التي تستغرق إجراؤها 45 دقيقة، بلغت الـ80%.

وعرضت نشرة MBC اليوم الـ13 من يونيو/حزيران 2010 تقريرا للرياضي جون سبيتزانز مدرب فنون قتال- الذي عانى ألما شديدا في مرفقه، استمر لأكثر من شهرين، وأشارت الأشعة الطبية التي أجريت على مرفق جون أن مصدر الآلام التي تطارده هو تمزق في العضلات والأربطة.

وتوجه جون إلى الدكتور ستيفان سبانسون وخضع لعلاج تجريبي، حيث يستخدم خلاله المريض "نفسه" من أجل الشفاء، حيث أوضح سبانسون أنه يتم سحب عينة دم من المريض، ويقوم جهاز التصفية من خلال دورانه، بفصل خلايا الدم الحمراء عن الصفيحات التي تستخدم في تحفيز الشفاء.

وأضاف سبانسون أنه "تقوم الصفيحات بالتفرع مثل إسفنجة البحر، ثم تمتد وتتوسع وتقوم بإنتاج أنسجة جديدة تساعد على الشفاءمشيرا إلى العلاج قد يستمر أشهراً، بل ويحتاج إلى حقن عدة قبل التوصل إلى نتائج إيجابية.