EN
  • تاريخ النشر: 22 فبراير, 2012

علاج الشلل الرعاش بدون جراحة

الرنين المغناطيسي

الرنين المغناطيسي لعلاج الرعاش القصري

أطباء المخ والأعصاب ينجحون في التوصل إلى معالجة الرجفة والرعاش القصري باستخدام الرنين المغناطيسي والموجات فوق الصوتية.

  • تاريخ النشر: 22 فبراير, 2012

علاج الشلل الرعاش بدون جراحة

نجح اختصاصيو المخ والأعصاب في التوصل إلى معالجة الرجفة والرعاش القصري (الشلل الرعاش) باستخدام الرنين المغناطيسي والموجات فوق الصوتية.

وذكرت نشرة أخبار MBC الأربعاء  22 فبراير/شباط  أن الطريقة الجديدة  تعتمد على الرنين المغناطيسي الذي يعمل على تركيز الموجات فوق الصوتية على العضو المتأثر لإيقاف أنواع معينة من الرعشات.

ويقول الدكتور جف وليامز -جراح الأعصاب بجامعة فيرجينيا- أن هذه الطريقة تجمع بين التخطيط المغناطيسي وتكنولوجيا الأشعة فوق الصوتية، وتعد هذه المرة  الأولى التي تستخدم فيها الموجات فوق الصوتية لاستهداف الدماغ ومعالجة الرجفة والارتعاش، مضيفا أن هذا الأسلوب يتطلب الدقة في حساب كل مليمتر لإيقاف الارتعاش.

ويوفر الرنين للأطباء الدقة المطلوبة؛ لأنه يبث نبضات غير ضارة من الموجات فوق الصوتية في جمجمة المريض لاستهداف الجزء المصاب من الدماغ.

 يذكر أن الرجفة والارتعاش هي حركات واهتزازات قصرية لا يمكن التحكم فيها، ومن شأنها أن تلحق البؤس بحياة المصابين بهذا المرض.