EN
  • تاريخ النشر: 14 يونيو, 2011

علاجات تقاوم الإيدز لدى الأطفال وتحد من انتقاله للأجنة

تتوفر الآن علاجات تقاوم فيروس نقص المناعة المكتسبة الإيدز لدى الأطفال، كما تحد هذه العلاجات من انتقال المرض إلى الأجنة.

تتوفر الآن علاجات تقاوم فيروس نقص المناعة المكتسبة الإيدز لدى الأطفال، كما تحد هذه العلاجات من انتقال المرض إلى الأجنة.

وبحسب تقرير نشرة التاسعة على قناة MBC الثلاثاء 14 يونيو/حزيران 2011 فإن الأطباء قد توصلوا إلى علاجات بتناولها مرتين في اليوم تخفف من وطأة فيروس HIV.

وذكر تقرير النشرة أنه قبل ثلاثين عاما كان يتوقع لحاملي فيروس الـHIV، العيش عشر سنوات قبل أن يقضي عليهم الإيدز.

لكن ومع تقدم المعالجة أصبح بإمكان الأطفال العيش على نحو جيد، بل وبإمكانهم إنجاب الأطفال مستقبلا؛ إذ أفلح الطب في التحكم في انتقال فيروس الإيدز للأجنة بحيث لا يزيد احتمال انتقال العدوى عن الواحد بالمائة.