EN
  • تاريخ النشر: 04 نوفمبر, 2010

ظاهرة "الانقلاب المناعي" تثير حيرة الأطباء

مرض غامض يحير الأطباء

مرض غامض يحير الأطباء

أثارت ظاهرة "الانقلاب المناعي" التي ينقلب فيها الجهاز المناعي على نفسه ويهاجم أعضاء الجسم، حيرة العديد من الأطباء، مع عدم قدرتهم على التوصل إلى أسباب طبية وعلمية توضح أسباب الظاهرة.

أثارت ظاهرة "الانقلاب المناعي" التي ينقلب فيها الجهاز المناعي على نفسه ويهاجم أعضاء الجسم، حيرة العديد من الأطباء، مع عدم قدرتهم على التوصل إلى أسباب طبية وعلمية توضح أسباب الظاهرة.

وتأخذ ظاهرة "الانقلاب المناعي" العديد من الأشكال متفاوتة الخطورة؛ أبرزها تليُّف الأنسجة، والتصلب المفاجئ، حسب ما ذكرت نشرة MBC يوم الأربعاء 3 نوفمبر/تشرين الثاني 2010.

ويقول الأطباء إن جينًا خفيًّا يقوم باستهداف أنسجة الجلد والأطراف نتيجة انقلاب جهاز المناعة على نفسه باندفاعٍ وبشكلٍ غامضٍ، وفقًا للحالة المرضية التي استعرضتها النشرة، والتي تعاني صاحبتها من إحساس غامض يهاجم أصابعها؛ حيث يقوم جهاز مناعتها بمهاجمة يديها.

ويوضح الأطباء أن هجوم الجهاز المناعي قد يكون على الجلد أو القلب أو الرئتين أو الكليتين، كما أن انقلاب جهاز المناعة يُعَد مرضًا قاتلاً ومزعجًا لمن يصاب به.

وتحاول الدراسات الطبية الحديثة القيام بمسح جيني لمعرفة الجين المسؤول عن هذا المرض، في محاولةٍ للتوصُّل إلى السبب والعلاج المناسب.