EN
  • تاريخ النشر:

طريقة جراحية جديدة لاستئصال أورام الغدة الدرقية

تتبع المواطنة الأمريكية روندا هولمان حمية غذائية صحية وتمارس التمارين الرياضية، ولكنها فوجئت عندما زاد وزنها 30 باوندا، على رغم كل المجهود الذي تبذله.

  • تاريخ النشر:

طريقة جراحية جديدة لاستئصال أورام الغدة الدرقية

تتبع المواطنة الأمريكية روندا هولمان حمية غذائية صحية وتمارس التمارين الرياضية، ولكنها فوجئت عندما زاد وزنها 30 باوندا، على رغم كل المجهود الذي تبذله.

وعن تلك الحالة الغريبة قالت لنشرة التاسعة على قناة MBC1 الثلاثاء الـ 23 من مارس/آذار آزار الجاري "كنت أفيق أحيانا ولا أعرف نفسي في المرآة. كنت أشعر أنني امرأة أخرى".

وكانت مشكلة روندا الحقيقة كانت في وجود ورم في الغدة الدرقية أسفل رقبتها، وذلك بعد أن أجرت مسحا بالرنين المغناطيسي.

وعن حالتها بعد معرفة هذه الحقيقة المؤلمة، قالت: "كنت أشعر وكأن أحدا يشدني من عنقي، لقد استولت الكتلة على حياتي بالكامل".

وعن التوصيف الطبي لتلك الحالة التي تعاني منها روندا يقول الطبيب الأمريكي د. إيريك لانتش -أستاذ مساعد في أمراض الأنف والأذن والحنجرة- "لا نعرف تماما ما هو سبب نمو هذه الكتل، لكننا ندرك أنها شائعة بين النساء".

وفقدت روندا صوتها وضاق نفسها وارتفع ضغط دمها، وكانت تتألم. وبما أن خمس عشرة في المئة من أورام الغدة الدرقية تكون أحيانا غير حميدة، فقد قرر الطبيب استئصالها، لكن إحداث شق بسيط فقط، يعتبر طريقة علاجية جديدة ستحدث ثورة في جراحات الغدد الدرقية.

ويقول الدكتور لانش -صاحب تلك الطريقة الجديدة-: "إيجابيات التقنية الجديدة هي أن الشقّ لا يتعدى سنتيمترين بدل أن يكون ستة سنيتمترات".

فقد أحدث الدكتور لانتش شقّا صغيرا في عنق روندا، وحدد موقع الورم بواسطة منظار صغير، ومن دون أن يمس العضلات والأعصاب بأي سوء، استأصل الورم.

وخلافا للعملية التقليدية عادت روندا إلى المنزل في اليوم التالي لإجراء العملية دون أية ندب كبير على عنقها.

وعن حالتها بعد إجراء الجراحة بالطريقة الجديدة قالت "أنظر إلى الأمر على أنه انتصار آخر في معركة جديدة. الأمر بات من خلفي".

عادة ما تؤخذ خلية بواسطة إبرة، قبل إجراء العملية، للتأكد من أن الكتلة غير سرطانية، ولمعرفة ما إذا كانت الجراحة ضرورية.

تقع في الرقبة، أمام القصبة الهوائية، وهي تشبه في شكلها الفراشة التي تفرد جناحيها، وهي ذات لون بني محمر. وتتكون من فصين، وتحتوي خلايا خاصة تقع في بطانتها تدعى الخلايا الكيسية، وهذه الخلايا هي المسؤولة عن إفراز هرمون الثايرويد. وتعتبر هذه الغدة من الغدد الصماء (التي تدخل إفرازاتها مباشرة إلى الدم دون حاجة إلى قنوات خاصة لنقله).