EN
  • تاريخ النشر: 19 نوفمبر, 2010

دراسة: استئصال اللوزتين يعالج اضطرابات النوم لدى الأطفال

أظهرت دراسة حديثة أن استئصال اللوزتين إضافةً إلى اللحمية، يحسن حالات النوم لدى أكثر من 80% من الأطفال.

أظهرت دراسة حديثة أن استئصال اللوزتين إضافةً إلى اللحمية، يحسن حالات النوم لدى أكثر من 80% من الأطفال.

وذكرت نشرة يوم الجمعة 19 نوفمبر/تشرين الثاني 2010، أن 28% من الأطفال الذين عولجوا من اضطرابات النوم؛ تمَّت إحالتهم إلى مختصين بعلاج عدم القدرة على التركيز، وأن 50% منهم تعافى من اضطراب النوم وعدم القدرة على التركيز.

وإضافةً إلى التهاب اللوزتين، والإصابة بالحمى، والتهاب الشعب الهوائية؛ فإن هنالك العديد من الأسباب التي تؤدي إلى إصابة الأطفال باضطرابات النوم؛ أبرزها التوتر الناتج من الاضطرابات العائلية، وتخويف الطفل وإرغامه على النوم، وأحيانًا تهديده بشخصيات خيالية.