EN
  • تاريخ النشر: 27 فبراير, 2011

جراحة لعلاج آلام الإبهام باستعمال أوتار الذراع

جراحة جديدة لعلاج التهابات الإبهام

جراحة جديدة لعلاج التهابات الإبهام

نجح جراحون في معالجة آلام الإبهام باستعمال الأوتار العضلية الموجودة في الذراع بدلاً من استئصال عظام الإبهام؛ ما يحافظ على وظيفة الإصبع ويريح كثيرين من آلام شديدة.

نجح جراحون في معالجة آلام الإبهام باستعمال الأوتار العضلية الموجودة في الذراع بدلاً من استئصال عظام الإبهام؛ ما يحافظ على وظيفة الإصبع ويريح كثيرين من آلام شديدة.

وذكرت أمي لاد الطبيبة في كلية الطب بجامعة بوسطون، في نشرة MBC، يوم الأحد 27 فبراير/شباط 2011؛ أن معظم السيدات اللاتي تخطين سن "التغيير" من البيض والأسيويات، عرضة للإصابة بالتهاب هذا المفصل.

وأشارت النشرة إلى أن الجراحين غالبًا ما يستأصلون عظام الإبهام، إلا أن الدكتورة لاد توصلت إلى طريقة جديدة لعلاج التهابات إصبع الإبهام؛ حيث أخذت وترًا عضليًّا من الذراع، وزرعته في مفصل الإبهام.

وأوضحت أن ما يقوم به الأطباء هو زرع ما يشبه الوسادة في الإصبع؛ حتى يستريح عليها المفصل؛ ما يجعل المرضى بهذا النوع من الالتهابات والآلام يشعرون بالراحة والتحسن الكبير.

واستعرضت النشرة تجربة نانسي مكري التي خضعت للجراحة الجديدة في الإبهام بعد أن أصيبت بالتهاب المفاصل؛ ما جعلها تواجه صعوبة في ممارسة هوايتها في العزف على البيانو.

وشخَّصت أمي لاد سبب حالة مكري بأن الغضروف بين الإصبع وعظمة اليد كان نحيلاً جدًّا، فيما يقول الباحثون إن النساء معرضات للإصابة بهذا المرض بشكل يفوق الرجال بعشرة أضعاف.