EN
  • تاريخ النشر: 17 سبتمبر, 2010

تقنية جديدة لشد البطن دون جراحة معقدة

توصل جراحون إلى تقنية جديدة لشد البطن دون الجراحة المعقدة التي تُجرى لهذا السبب.

  • تاريخ النشر: 17 سبتمبر, 2010

تقنية جديدة لشد البطن دون جراحة معقدة

توصل جراحون إلى تقنية جديدة لشد البطن دون الجراحة المعقدة التي تُجرى لهذا السبب.

وعرضت نشرة MBC الجمعة، 17 سبتمبر/أيلول 2010 حالة دوريس جريه، البالغة من العمر 57 عاما، والتي تريد التباهي بعدما انخفض وزنها في منطقة الخصر؛ حيث أجرى لها الدكتور ماثيو سكلمان شد بطن خفيف، وهو خيار جديد لمن لا ينفع معهم شد البطن التقليدي.

يقول د. سكلمان: شد البطن عملية تتعلق بالجلد والعضلات، والشخص المثالي هو النحيل الذي يمتاز بعضلات ضعيفة وقليل من الجلد الزائد، نتيجة الحمل أو زيادة الوزن، لكن للأسف معظم من يريدون إجراء العملية لديهم ما بين "20: 30" باوند زيادة.

ووفق التقنية يزيل الجراحون ما بين لترين إلى ثلاثة لترات من الدهون، ثم يقومون بإزالة الجلد الزائد، ولا يقطعون أية عضلات كما في الجراحات التقليدية.

يعود المرضى الذين خضعوا لعملية شد بطن خفيف بعد أسبوع بدلا من اثنين، ويمكنهم العودة إلى أنشطتهم الطبيعية بعد ثلاثة أسابيع بدلا من ستة، ويفقدون حوالي 10 باوندات، كما تكلف العملية 8 آلاف دولار.

تكشف دوريس: خضعت لثلاث ولادات قيصرية خلال 4 سنوات، ورغم التمارين الرياضية والركض إلا أنني لم أخسر أية أوزان بعد الطفل الثالث.

الدكتور سكلمان ينصح فقط النساء اللاتي لا ينوون الحمل مرة أخرى اللجوء لهذه الجراحة.