EN
  • تاريخ النشر: 13 يونيو, 2011

تركيبة ثلاثية تقضي على التهاب الكبد الوبائي

أكدت بحوث أُجريت مؤخرًا فعالية تركيبة ثلاثية في القضاء على الفيروس المسبب لالتهاب الكبد الوبائي، ذلك بحسب تقرير نشرة MBC يوم الاثنين 13 يونيو/حزيران 2011م.

أكدت بحوث أُجريت مؤخرًا فعالية تركيبة ثلاثية في القضاء على الفيروس المسبب لالتهاب الكبد الوبائي، ذلك بحسب تقرير نشرة MBC يوم الاثنين 13 يونيو/حزيران 2011م.

المريضة روندا جلبرت شعرت أنها لا تستطيع الوقوف ولو لدقائق، والإرهاق هو العرض الأكثر انتشارًا عند المصابين بفيروس التهاب الكبد الوبائي، الذي يدخل الجسم أثناء الخضوع للحقن الوريدية أو تلقي الدم من أشخاص آخرين، وانتقل الفيروس إلى روندا بعد أن نُقل إليها دم بعد إجرائها لعملية استئصال اللوزتين عام 1992م.

وقال الطبيب ستيوارت جوردون، اختصاصي في أمراض الكبد، إنه قد أضيف دواء باسم "أوسفيرياوهو "إنزيم بروتيني" يُوقف تكاثر الفيروس، لعقارين كانا يستخدمان في علاج المرض؛ لتصبح التركيبة الثلاثية هي العلاج الأمثل للمرض، وقد عُولجت بها روندا جلبرت لتعود لها حيويتها بعد 20 عامًا من الإرهاق المزمن.