EN
  • تاريخ النشر: 12 أكتوبر, 2010

تحذيرات من وضع "اللاب توب" على الفخذين أثناء الاستخدام

حذر الأطباء من وضع أجهزة الكمبيوتر المحمولة "اللاب توب" على الفخذين أثناء الاستخدام، مؤكدين أن هذه الوضعية قد تسبب في إصابة الفخذين بحروق قد تؤدي إلى أمراض سرطانية.

  • تاريخ النشر: 12 أكتوبر, 2010

تحذيرات من وضع "اللاب توب" على الفخذين أثناء الاستخدام

حذر الأطباء من وضع أجهزة الكمبيوتر المحمولة "اللاب توب" على الفخذين أثناء الاستخدام، مؤكدين أن هذه الوضعية قد تسبب في إصابة الفخذين بحروق قد تؤدي إلى أمراض سرطانية.

وأشارت نشرة MBC يوم الإثنين 11 أكتوبر/تشرين الأول 2010 إلى حالة أحد المرضى الذي أصابته هذه الجروح نتيجة استخدامه جهاز الكمبيوتر المحمول، ووضعه على فخذيه أكثر من 6 ساعات يوميا.

وقال الدكتور فيل ريس (اختصاصي الأمراض الجلدية) إن الحروق التي تصيب الجلد نتيجة وضع هذه الأجهزة على الفخذين تسمى "متلازمة الجلد المحمصوهي لا تؤدي عادة إلى حرق البشرة بشكل عميق، لكنها قادرة على تحويل لونها إلى الدرجة الداكنة بشكل دائم وتجعله يبدو كالخبز المحمص، وفي حالات نادرة قد تؤدي إلى إصابة المريض بسرطان الجلد.

يشار إلى أن درجة الحرارة المنبعثة من أجهزة الكمبيوتر المحمولة قد تصل إلى 52 درجة مئوية، والمشكلة أن المستخدم لا يشعر بموجود الحرارة، ولا يلاحظ أن جلده يحترق.

وأرجع الأطباء هذه الظاهرة إلى أن درجة الحرارة المنبعثة من أجهزة الكمبيوتر المحمولة تشبه درجة حرارة الشمس التي لا نشعر بألم أثناء التعرض لها، بينما تظهر آثارها وأضرارها في أوقات لاحقة.

وبناء على هذه الأضرار ينصح الخبراء بعدم وضع "اللاب توب" على الفخذين أو الرجلين، وذلك لعدة أسباب: من بينها الحروق أو الأضرار الناجمة عن مخاطر الجلسة التي تصيب العمود الفقري بأضرار بالغة، وفي حالات أخرى قد تصيب الرجال بالعقم، ولذلك ينصحون باستخدام عازل خاص في حالة الضرورة.