EN
  • تاريخ النشر: 02 يناير, 2012

ارتفاع متوسط أعمار الأطفال المصابين الإيدز يتحوالإيدز يتحول إلى مرض مزمن يمكن التعايش معهل إلى مرض مزمن يمكن التعايش معه

الايدز يتحول الي مرض مزمن يمكن التعايش معه

ارتفاع معدل اصابة الاطفال بالايدز

رغم ارتفاع معدلات إصابة الاطفال بالإيدز، فإن التقدُّم العلمي قد ساهم في ابتكار أدوية تساعد على التعايش مع المرض وإطالة أعمار الأطفال سنوات بعد أن كان المصاب به يموت في أول عام من الإصابة.

  • تاريخ النشر: 02 يناير, 2012

ارتفاع متوسط أعمار الأطفال المصابين الإيدز يتحوالإيدز يتحول إلى مرض مزمن يمكن التعايش معهل إلى مرض مزمن يمكن التعايش معه

أكد الأطباء أن 9 من بين كل عشرة أطفال مصابين بفيروس نقص المناعة HVI المعروف بالإيدز؛ قد انتقلت إليهم الإصابة من أمهاتهم المصابات بالمرض.

وذكرت نشرة أخبار MBC، الاثنين 1 يناير/كانون الثاني، أن التقدُّم في أساليب وطرق العلاج الدوائي في السنوات الأخيرة، أدى إلى تحسُّن الحالة الصحية لهؤلاء الأطفال، كما ارتفع متوسط عمر الأطفال المصابين بالمرض من 7 سنوات إلى 24 سنة حتى في حالة الإصابة من الدرجة الرابعة.

وأفاد الأطباء بأنه في الماضي كان الأطفال يموتون بعد سنة من تاريخ إصابتهم بالمرض، لكن هذا التطوُّر في علاج الإيدز جعله من الأمراض المزمنة التي يمكن أن يتعايش الإنسان معها، مثل مرضَي السكري وارتفاع ضغط الدم وغيرهما، ما استُعملت الأدوية المناسبة.

ورغم عدم قدرة الأطباء على التوصُّل إلى علاج نهائي للمرض، فإن العلماء يسعَوْن عبر علم الجينات إلى التوصُّل إلى طريقة من شأنها زيادة الخلايا بمقاومة كاملة لفيروس الإيدز، كما يعملون عن طريق العلاجات اللقاحية على التوصُّل إلى لقاح يمكِّن من التحكم في الفيروس المسبِّب للمرض، بما يساعد الأطفال المصابين بالإيدز على الحياة فترةً أطول.