EN
  • تاريخ النشر: 30 يناير, 2012

اكتشفه أمريكي بجامعة نورث فلوريدا استخدام دواء السل لعلاج الوسواس القهري

العلاج الجديد

العلاج الجديد

طبيب أمريكي ينجح في علاج الوسواس القهري والخوف المرضي، من خلال المضادات الحيوية المخصصة لعلاج مرضى السل.

  • تاريخ النشر: 30 يناير, 2012

اكتشفه أمريكي بجامعة نورث فلوريدا استخدام دواء السل لعلاج الوسواس القهري

توصل الطبيب الأمريكي إريك ستورش "من جامعة نورث فلوريدا" إلى علاج لمرضى الوسواس القهري، بعد عشر جلسات من  العلاج النفسي والسلوكي، باستخدام أقراص من المضادات الحيوية المستخدمة في علاج السل، بالإضافة إلى أقراص القلق.

اعتمد ستورش -خلال أبحاثه- بجانب المعالجة السلوكية النفسية، على أقراص "الدي سايكروسرين" المستخدم للعلاج من مرض السل وللأطفال أيضا لتخليصهم من المخاوف.

تعطي هذه الأقراص، بحسب التقرير الطبي في أخبار MBC، الاثنين، 30 يناير/كانون الثاني، قبل ساعة من الجلسة النفسية، أثرا طيبا، ويُعتقد أن ذلك يؤثر على المستقبلات الدماغية التي تدفع الثقة في الشخص المريض أو الذي يعاني من عدم الإحساس بالأمان إزاء أمر ما. وبينما تؤخذ الأدوية المعالجة للقلق على نحو منتظم، يتم إيقاف المضادات الحيوية بمجرد الانتهاء من التأهيل السلوكي النفسي. وعلق الدكتور ستورش: تعزيز العلاج السلوكي بإضافة مضاد حيوي أدهشني كثيرا.