EN
  • تاريخ النشر: 12 أكتوبر, 2011

اختبار التسلل الجيني يكشف أسباب تشوهات الوجه والأطراف

الطبيب لين جوردي

الطبيب لين جوردي

فريق طبي بجامعة يوتا الأمريكية يكتشف أسباب مرض تشوه الأطراف والوجه.

في خطوة تعيد الأمل إلي المصابين بأمراض وراثية، تمكن علماء الهندسة الوراثية من التعرف على السبب الرئيسي وراء حدوث الخلل الجيني والذي يصيب بعض المرضى بأمراض غامضة.

وللمرة الأولى التي يتمكن فيها العلماء من اكتشاف سبب إعاقة النمو الطبيعي والذي يعود إلى الخلل التسلسل الجيني.

وفي الفقرة الصحية من نشرة أخبار MBC1 يوم الثلاثاء 11 أكتوبر/تشرين الأول، كشف تقرير أعده "محمد سليمان" عن أول أسرة في العالم يتم خضوعها إلى تحليل تسلل جيني بالكامل.

الشقيقان لوجان وهيثر مادسين يعانيان من تشوه في الوجهة والأطراف، نتيجة أصابتهما بأحد الأمراض الغامضة والتي لم يتمكن العلماء لسنوات طويلة من اكتشافها.

قام الطبيب لين جوردي أستاذ الجينات البشرية في جامعة يوتا- وفريقه الطبي بالعمل لمدة عام كامل على تحليل جينات الشقيقين، وأخيرا اكتشف وجود جينين يشكلان السبب الرئيس وراء التشوهات الجينية.

ومن جانبه قال "لوجان": "أشعر بالسعادة البالغة بعد اكتشاف السبب الرئيسي وراء التشوهات التي صاحبتني منذ الصغر".

أما شقيقه الأكبر "هيثرقال: "عظيم أن يكون لي مكان في هذا العالم الكبير، ويعرف الجميع أسباب إصابتني بتلك التشوهات".