EN
  • تاريخ النشر: 30 أبريل, 2012

أمريكا تواجه سمنة الأطفال بتعديل الوجبات المدرسية

وجبات مدرسية تصيب الأطفال بالسمنة

وجبات مدرسية تصيب الأطفال بالسمنة

توصل المعنيون الأمريكيون بشؤون التغذية إلى أن الوجبات المدرسية لها دور كبير في معاناة ثلث الأطفال من السمنة؛ لذلك لجؤوا إلى إجراء تعديلات عليها

  • تاريخ النشر: 30 أبريل, 2012

أمريكا تواجه سمنة الأطفال بتعديل الوجبات المدرسية

واجه المعنيون بشؤون التربية والتغذية مشكلة إصابة ثلث الأطفال الأمريكيين ب

بالسمنة؛ بوضع توجيهات محددة فيما يتعلق بوجبات الغذاء التي تقدمها المدارس، منها سحب البطاطس المقلية، وتقديم الحليب منزوع الدسم.

وذكرت نشرة أخبار MBC، الاثنين 30 إبريل/نيسان، أن خطة الإصلاح الغذائي التي تطبقها المدارس الأمريكية في الوقت الحالي تضمَّنت تقديم مزيد من حبوب الحنطة الكاملة والفواكه والخضروات أيضًا؛ إذ اعتبر المسؤولون عن شؤون التغذية أن هذا هو الإصلاح الغذائي الجذري الأول منذ 15 عامًا.

وقالت سارة ووه التي بدأت تبحث في أصل مشكلة سمنة الأطفال، أنها اشترت الوجبة المدرسية وصوَّرتها سرًّا، مشيرةً إلى أن طعم النقانق لم يكن جيدًا، وكانت التوابل بها زائدة، وتبدو كالمخلفات، ففتحت مدونة بشأن ذلك.

وقالت أليسون ستارك إحدى المتابعات للحلول المقترحة للقضاء على مشكلة سمنة الأطفال الأمريكيين؛ إن ابنها لم يعد يتناول الوجبات المدرسية حاليًّا، ولكنه سيتناولها فيما بعد تطبيق التعديلات الجديدة عليها.