EN
  • تاريخ النشر: 22 أكتوبر, 2010

قمة سعودية فلسطينية لبحث تطورات عملية السلام

بحث خادم الحرمين الشريفين الملك عبد الله بن عبد العزيز مع الرئيس الفلسطيني محمود عباس يوم الجمعة 22 أكتوبر/تشرين الأول 2010 في الرياض؛ تطوُّرات القضية الفلسطينية والجهود المبذولة لإحياء عملية السلام وعودتها إلى مسارها الصحيح.

  • تاريخ النشر: 22 أكتوبر, 2010

قمة سعودية فلسطينية لبحث تطورات عملية السلام

بحث خادم الحرمين الشريفين الملك عبد الله بن عبد العزيز مع الرئيس الفلسطيني محمود عباس يوم الجمعة 22 أكتوبر/تشرين الأول 2010 في الرياض؛ تطوُّرات القضية الفلسطينية والجهود المبذولة لإحياء عملية السلام وعودتها إلى مسارها الصحيح.

المباحثات شددت على ضرورة قيام المجتمع الدولي بواجباته تجاه عملية السلام في الشرق الأوسط من أجل تحقيق سلام عادل وشامل يحقق للجانب الفلسطيني حقه في إقامة دولته المستقلة على ترابه الوطني وعاصمتها القدس؛ وذلك وفقًا لقرارات الشرعية الدولية ومبادرة السلام العربية.

كان العاهل السعودي قد التقى الرئيس السوري بشار الأسد الأحد الماضي في الرياض، وبحث معه التحديات المصيرية التي تواجه عملية السلام في الشرق الأوسط.

وفي نفس السياق تسلَّم الرئيس المصري محمد حسني مبارك الأسبوع الماضي رسالةً من خادم الحرمين الشريفين نقلها وزير الخارجية الأمير سعود الفيصل؛ تناولت آخر تطوُّرات الشأن العربي العام.

وكانت المفاوضات المباشرة بين الجانبين الفلسطيني والإسرائيلي قد توقفت بعد أسابيع قليلة من بدئها في واشنطن بإشراف ورعاية الولايات المتحدة وبحضور مصري أردني؛ بسبب رفض الجانب الإسرائيلي تجميد عمليات الاستيطان في الأراضي المحتلة.